عاجل

البث المباشر

السديري: نتوقع توقف خروج الودائع من البنوك السعودية

قال للعربية إن ارتفاع دخل تحويل العملات ليس دليلاً على زيادة التحويلات للخارج

المصدر: العربية.نت

قال رئيس الأبحاث في شركة الاستثمار كابيتال، مازن السديري، إن ارتفاع دخل تحويل العملات الذي تظهره بيانات دخل البنوك السعودية لا يشكل إشارة إلى زيادة الحوالات إلى الخارج، لافتاً إلى أن نشرة "ساما" هي المصدر الموثوق لارتفاع حجم التحويلات إلى الخارج وليس إفصاحات البنوك.

وأشار السديري في مقابلة مع قناة "العربية" إلى أن ارتفاع دخل تحويل العملات يزداد موسمياً في الربعين الثاني والثالث، مؤكداً أن هذا البند يشكل ما بين 6 و7% من دخل العمليات المصرفية.

ورأى أن نتائج البنوك للربع الثاني جاءت أفضل من التوقعات رغم الاستعجال في ربط ارتفاع المخصصات بنزول أسعار البترول.

ووصف النمو في حجم القروض في القطاع البنكي بـ"الإيجابي" رغم انخفاضه 7% مقارنةً بـ12% كمعدل سنوي في العام 2014، لكن لا يزال هنالك نمو.

وقال السديري إنه لا توجد مخصصات كبيرة استثنائية، "كما كنا نراها حين كانت أسعار البترول نحو 140 دولاراً".

وبرأيه، فإن مؤسسة النقد العربي السعودي قد تدخلت لإقراض البنوك السعودية، إذ إن جميع البنوك ودائعها منخفضة بالمقابل شهدت نمواً في القروض باستثناء "الراحجي" الذي بلغ حجم القروض للودائع لديه فوق 80%.

وأشار إلى أنه في ظل التوقعات بارتفاع أسعار البترول من 46 إلى 53%، هذا سيحد من خروج الودائع لكن عودة الودائع لا نتوقعها بشكل كبير.

وتوقع السديري تحسناً نسبياً في مكررات البنوك إذا ما شهد تحسناً في حجم الودائع، لافتاً إلى أن نتائج البنوك حسّنت مضاعفات الأسعار إلى الربحية.

إعلانات