"الخضري": 42% من التسهيلات ستكون قروضا بنظام المرابحة

نشر في: آخر تحديث:

أوضح الرئيس التنفيذي لشركة أبناء عبدالله عبدالمحسن الخضري فواز الخضري في مقابلة مع قناة "العربية" أن الاتفاقية التي وقعت مع بنك البلاد تأتي في إطار تجديد تسهيلات بنكية قائمة تعتمد نظام التمويل الإسلامي مع البنك بقيمة 124.5 مليون ريال.

وتشمل التسهيلات الائتمانية الممنوحة من قبل بنك البلاد قروضاً بنظام المرابحة بنسبة 42%، فيما المتبقي سيكون كضمانات متعددة الأغراض.

وفي هذا الإطار، قال الخضري إن سداد التسهيلات بنظام المرابحة سوف يتم بنسبة معينة تتراوح بين 30 و50% من العوائد الدورية لعقود المشاريع الممولة، موضحاً أن هذه النسب تختلف، بحسب طبيعة ومدد المشروعات الممولة.

وتهدف هذه التسهيلات الائتمانية إلى توفير التزام ضامن، وتمويل رأس المال العامل وشراء أصول ثابتة للشركة.

غير أنه يعود الخضري ليؤكد أن ارتفاع السايبور بين البنوك السعودية خلال العامين الماضيين كان له أثر واضح على تكلفة تمويل مشاريع المقاولات، مشدداً على أن قرار مجلس الإدارة بالتريث في رفع رأسمال كان صائباً نظرا لغياب المشاريع العقارية في العام 2016.

وسوف تنتهي هذه الاتفاقية في الحادي عشر من أكتوبر المقبل، إلا أن مدة حدود التمويل تتراوح بين 24 إلى 36 شهراً، وفقاً لمدد المشروعات الممولة المختلفة.