كيف يقيم الخبراء سعر الاكتتاب في طرح "أرامكو"؟

المصدر: العربية.نت

قال الرئيس التنفيذي لإدارة الثروات في وثيق للخدمات المالية هشام أبو جامع، في مقابلة مع "العربية"، إن طرح أرامكو سيصبح أكثر جاذبيةً مع نية المساهمين السعوديين الاحتفاظ بالأسهم، في ظل وجود نظام حوافز للسعوديين حيث سيحق لكل مستثمر سعودي الحصول على سهم واحد مجاناً مقابل كل 10 أسهم مخصصة له، شرط ألا يتصرف بالأسهم المخصصة له لمدة 180 يوما من تاريخ الإدراج.

وأشار إلى أن حجم الطرح قد يصل إلى 3%، ولذلك بحسب ما ورد في "فايننشال تايمز".

وفي حين أشارت "بلومبيرغ" إلى أن تقييم الشركة سيكون ما بين 1.6 و1.8 تريليون دولار بينما "رويترز" لا تزال تصر على أنها ستصل إلى 2 تريليون دولار، قال أبو جامع إن قيمة أرباح "أرامكو" هذا العام أتت منخفضة قليلا عن أرباح العام الماضي التي تجاوزت الـ410 مليار ريال في 2018، وهذا يعطي دلالات أن التقييم لن يكون عند 2 تريليون دولار.

وأشار إلى أن تقييم الشركة ربما سيصل إلى 2 تريليون دولار بعد أسبوع أو أسبوعين من الاكتتاب، وذلك مع إدراج أرامكو في مؤشرات الأسهم العالمية، ودخول الصناديق والشركات أو الـpassive funds لاحقا، وهذا يرفع الطلب على الأسهم.

وتوقع أن يتراوح سعر الاكتتاب ما بين 28 إلى 33 ريالا للسهم، وعند مكرر ربحية ما بين 15 إلى 18، وأن يتراوح تقييم الشركة ما بين 1.5 و1.8 تريليون دولار.

يتفق خبير أسواق مالية خالد فدا مع توقعات أبو جامع، قائلا إن التوزيعات النقدية التي أعلنت الشركة اليوم يعطي إشارات إلى أن سعر السهم سيتراوح بين 28 و30 ريال للسهم الواحد ومكرر ربحية بين 15 و17 مكرر.

وأشار إلى أن نظام الحوافز للسعوديين، هدفه امتصاص أي عملية بيع متوقعة للأسهم في فترة الـ6 أشهر الأولى من الإدراج.

من جانبه، أشار الرئيس التنفيذي للاستثمار في مضاء للاستثمار ثامر السعيد إلى أن عائد التوزيعات النقدية على المساهمين عند 75 مليار دولار، سيعتبر مقياسا إضافة إلى حجم العلاوات الأخرى التي تتمتع بها شركة "أرامكو" دون غيرها من الشركات العالمية.

وفي حالة التوزيعات النقدية عند 75 مليار دولار، فإنها تعطي إشارات بأنها تمثل 5 إلى 5.4% إذا ما أخذنا بعين الاعتبار أن تقييم الشركة عند 1.6 تريليون دولار، وفق ثامر السعيد.

إعلانات

الأسئلة الشائعة

تحولت شركة "أرامكو" السعودية إلى الشغل الشاغل والحديث الأهم لوسائل الإعلام العالمية، وذلك في الوقت الذي يترقب فيه العالم طرح حصة للاكتتاب وإدراجها في البورصات عالمية، إضافة إلى سوق الأسهم السعودي، في عملية يتوقع أن تكون أكبر عملية طرح للأسهم في العالم.
يعني بيع حصص من الشركة أو أسهم، لكل من يرغب بدفع السعر الذي يتم تحديده من قبل مدراء هذا الطرح. كل من يشتري السهم الآن، يصبح مساهما في أرامكو، وبمقدار الأسهم التي يملكها
بما أن حجم طرح أرامكو سيكون "بدون أدنى شك ضخما"، تكثر التوقعات حول طريقة الطرح ما إذا كان سيتم تقسيمها إلى مرحلتين. الأولى عبر طرح حصة في سوق الأسهم السعودية وبعد الانتخهاء من ذلك يتم طرح حصة في سوق عالمية.
انضمت مؤخرا كلا من رويال بنك أوف كندا وBanco Santander وMizuho Financial Group إلى قائمة مرتبي اكتتاب أرامكو، بحسب "بلومبيرغ". تضم قائمة مرتبي الإصدار تضم 15 بنكا بينها بنكي الاستثمار Lazard و Moelis ، سيتي وغولدمان ساكس وإتش.إس.بي.سي ومجموعة سامبا المالية، أدواراً في طرحها العام الأولي.
أرامكو رفعت في تقريرها السنوي احتياطيات المملكة من النفط المكافئ للشركات التي تديرها أرامكو إلى 333 مليار برميل.
حققت صافي ربح 46.9 مليار دولار في النصف الأول 2019، مقابل 53.02 مليار دولار في الفترة المماثلة من العام الماضي. تتربع على عرش أكثر شركات العالم ربحية، بربح يومي 300 مليون دولار في 2018، وبلغت سنويا 111 مليار دولار، ما يشكل ارتفاعاً بـ46% عن أرباح 2017