بلومبرغ: الصين تدرس استثمار 5-10 مليارات دولار بطرح أرامكو

المصدر: العربية.نت

قالت بلومبرغ اليوم الأربعاء، نقلا عن مصادر مطلعة، إن كيانات مملوكة للحكومة الصينية تجري محادثات لاستثمار 5 إلى 10 مليارات دولار في الطرح العام الأولي لشركة النفط العملاقة أرامكو السعودية.

ومن بين الأطراف المشاركة في المناشقات المتعلقة بشراء أسهم في الطرح، بحسب التقرير، صندوق طريق الحرير الذي مقره بكين وشركة سينوبك لإنتاج النفط المملوكة للدولة وصندوق الثروة السيادي مؤسسة الصين للاستثمار.

موضوع يهمك
?
كشفت شركة النفط والغاز الحكومية "بتروناس" أن أرامكو السعودية خاطبتها للمشاركة في الطرح العام الأولي لها، الأمر الذي يسهم...

"بتروناس": أرامكو عرضت علينا المشاركة في الطرح الأولي اكتتاب أرامكو السعودية



وأضاف التقرير أنه لا توجد التزامات مؤكدة حتى الآن، وأن تشكيلة المستثمرين المشاركين وحجم الاستثمارات سيتحددان في نهاية المطاف بناء على توجهات الحكومة الصينية.

وكانت أرامكو دشنت يوم الأحد طرحها الأولي، معلنة عن نيتها الإدراج بالبورصة المحلية في عملية قد تصبح الأكبر من نوعها في العالم مع سعي المملكة لتنويع موارد اقتصادها المعتمد على النفط.

ولم ترد أرامكو ولا صندوق طريق الحرير أو سينوبك أو مؤسسة الصين للاستثمار حتى الآن على طلبات للتعقيب.

وكشفت مصادر مطلعة لقناة "العربية" أن الحادي عشر من ديسمبر المقبل هو التاريخ المنتظر لبدء تداول أسهم عملاق النفط أرامكو في السوق السعودية تداول.

ووسط كثرة التكهنات التي دارت حول النسبة النهائية التي ستطرح في الاكتتاب العام الأولي، أفادت مصادر لوكالة رويترز أن الحكومة تتطلع لطرح 2% من أرامكو أمام المساهمين من الأفراد والمؤسسات.

كما قالت ثلاثة مصادر مطلعة لوكالة رويترز، إن الحكومة السعودية ستخضع لقيد مدته سنة على بيع أسهم إضافية من شركة أرامكو بعد الطرح العام الأولي.

ومن المنتظر صدور نشرة الإصدار في التاسع من نوفمبر، بحسب ما أعلنته أرامكو، فيما أوضحت مصادر رويترز أن الشركة ستعلن النطاق السعري في السابع عشر من نوفمبر على أن تبدأ العروض الترويجية في الثامن عشر من نوفمبر.

إعلانات

الأسئلة الشائعة

تحولت شركة "أرامكو" السعودية إلى الشغل الشاغل والحديث الأهم لوسائل الإعلام العالمية، وذلك في الوقت الذي يترقب فيه العالم طرح حصة للاكتتاب وإدراجها في البورصات عالمية، إضافة إلى سوق الأسهم السعودي، في عملية يتوقع أن تكون أكبر عملية طرح للأسهم في العالم.
يعني بيع حصص من الشركة أو أسهم، لكل من يرغب بدفع السعر الذي يتم تحديده من قبل مدراء هذا الطرح. كل من يشتري السهم الآن، يصبح مساهما في أرامكو، وبمقدار الأسهم التي يملكها
بما أن حجم طرح أرامكو سيكون "بدون أدنى شك ضخما"، تكثر التوقعات حول طريقة الطرح ما إذا كان سيتم تقسيمها إلى مرحلتين. الأولى عبر طرح حصة في سوق الأسهم السعودية وبعد الانتخهاء من ذلك يتم طرح حصة في سوق عالمية.
انضمت مؤخرا كلا من رويال بنك أوف كندا وBanco Santander وMizuho Financial Group إلى قائمة مرتبي اكتتاب أرامكو، بحسب "بلومبيرغ". تضم قائمة مرتبي الإصدار تضم 15 بنكا بينها بنكي الاستثمار Lazard و Moelis ، سيتي وغولدمان ساكس وإتش.إس.بي.سي ومجموعة سامبا المالية، أدواراً في طرحها العام الأولي.
أرامكو رفعت في تقريرها السنوي احتياطيات المملكة من النفط المكافئ للشركات التي تديرها أرامكو إلى 333 مليار برميل.
حققت صافي ربح 46.9 مليار دولار في النصف الأول 2019، مقابل 53.02 مليار دولار في الفترة المماثلة من العام الماضي. تتربع على عرش أكثر شركات العالم ربحية، بربح يومي 300 مليون دولار في 2018، وبلغت سنويا 111 مليار دولار، ما يشكل ارتفاعاً بـ46% عن أرباح 2017