عاجل

البث المباشر

بنوك السعودية تتحوط وتحصن دفاعاتها ضد الهاكرز

مليون جريمة يومياً في العالم خسائرها 114 مليار دولار سنوياً

المصدر: العربية.نت
في الوقت الذي يشهد فيه العالم أكثر من مليون جريمة إلكترونية يوميا تتجاوز تكلفة خسائرها السنوية 114 مليار دولار.

شددتّ المصارف السعودية على أنها تراقب من كثب وعلى مدار الساعة ما يجري في العالم من عمليات قرصنة إلكترونية وتجابهها تحسباً لتدعيم أنظمتها المعلوماتية المختلفة، سواء تلك التي تتعلق بأنظمتها الداخلية أو تلك التي تتعلق بحسابات عملائها.

ووفقاً للجنة الإعلام والتوعية المصرفية في المصارف السعودية، فإن المصارف المحلية لم تشهد أي عملية اختراق لأنظمتها المصرفية رغم وقوع السعودية في نطاق المجموعة عالية المخاطر التي تتعرض لمخاطر الجرائم الإلكترونية - حسب تصنيف (كاسبر سباي) الدولي، وفقا لصحيفة الاقتصادية.

مشددةّ على أن المصارف السعودية تستثمر أموالا طائلة سنوياً في سبيل تطوير وتحديث أنظمتها المعلوماتية باستمرار لجعل التعاملات المصرفية الإلكترونية مجالاً متاحاً ومفتوحاً ولكن آمناً في الوقت نفسه.

وقال طلعت حافظ، أمين عام اللجنة، إن المصارف تلتزم بتطبيق أعلى المعايير الدولية لحماية أنظمتها المعلوماتية بما في ذلك البطاقات المصرفية أو ما يعرف في المصطلح المصرفي ببطاقات الدفع التي تمنحها لعملائها، مثل بطاقات الصراف الآلي والبطاقات الائتمانية على مختلف أنواعها وأشكالها.

وأكد أن المصارف السعودية تطبق المعايير الأمنية لصناعة بطاقات الدفع (PCI DSS-Payment Card Industry Data Security Standard) الذي أقره المجلس المعني بوضع المعايير الأمنية لبطاقات المدفوعات عالميا، وذلك بهدف توفير مستوى عال من الحماية .

إعلانات