25 % نمواً في إقبال بنوك الخليج على "التقنية الافتراضية"

"في أم وير": تراجع المخاوف المتعلقة بالخصوصية باستخدام تلك الخدمات

نشر في: آخر تحديث:

شهد القطاع المالي والمصرفي في الإمارات خصوصاً والخليج عموماً، نمواً كبيراً منذ بداية العام الجاري، بحسب ما أكدته شركة "في أم وير" الدولية المتخصصة في الحلول الافتراضية التقنية لمنطقة الشرق الأوسط والدول الإفريقية.

ووفقا لصحيفة الإمارات اليوم، قال المدير الاقليمي لشركة "في أم وير"، سام طيان، إن القطاع المالي والمصرفي في دول مجلس التعاون، شهد نمواً كبيراً في الإقبال على حلول خدمات التقنية الافتراضية، والحوسبة السحابية بنسبة ‬25% خلال الربع الأول من عام ‬2013، مقارنة بالفترة الزمنية المماثلة من العام الماضي.

وأرجع خلال مؤتمر صحافي عقد في دبي أمس، بالتزامن مع المؤتمر السنوي للشركة، ذلك النمو إلى زيادة الوعي، بأهمية تلك الحلول، وتراجع المخاوف المتعلقة بالخصوصية في استخدام تلك الخدمات، بشكل يواكب نمو الأعمال ومخصصات التقنية في المؤسسات المصرفية.

وأشار إلى أنه "تمت إضافة خمسة مصارف خليجية جديدة منذ بداية العام الجاري للخدمات الافتراضية التي يتم تقديمها، فيما تم تحقيق نمو في المنطقة في عدد الشركاء المحليين الذين استفادوا من التوسع الذي يشهده الطلب على الحوسبة السحابية، بنسبة تصل إلى ‬42%".