100 مليون درهم أرباح "نور الإسلامي" نصف السنوية

البنك يسجل أداء قويا وأعلى صافي في 6 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

بلغت أرباح بنك نور الإسلامي في الإمارات في النصف الأول من العام الجاري 100 مليون درهم، مقارنة بـ75.5 مليون درهم في 31 ديسمبر 2012، وهو أعلى صافي أرباح نصف سنوي يسجله البنك، وفقا لصحيفة البيان.

من جهته، قال حسين القمزي، الرئيس التنفيذي لمجموعة نور الاستثمارية وبنك نور الإسلامي "بنك نور مستمر في أدائه المستقر عاماً بعد عام، وما حققناه من إنجازات حتى الآن يقوي عزيمتنا على بناء علاقات مستدامة وطويلة الأمد مع عملائنا، بالتزامن مع سعينا إلى بناء ميزانية عامة متينة وتنويع موارد توليد الإيرادات".

وارتفعت ودائع عملاء البنك بنسبة 22% في النصف الأول من العام لتصل إلى 16.7 مليار درهم، مقارنة مع 13.7 مليار درهم في 31 ديسمبر 2012. ويرجع ذلك إلى نمو قاعدة العملاء بنسبة 14% خلال النصف الأول من العام، مع زيادة قدرها 2.4 مليار درهم في الحسابات الجارية وحسابات التوفير.

وشهد إجمالي موجودات البنك أيضاً نمواً بنسبة 18.3% أو 3.3 مليارات درهم، مرتفعاً من 18 مليار درهم في بداية العام الحالي. كما ارتفع إجمالي التمويل للفترة نفسها بواقع 2.9 مليار درهم. وارتفعت قيمة التمويلات المالية التي شارك فيها البنك بنسبة 73 %، من 8.08 مليارات درهم (2.2 مليار دولار) إلى 13.95 مليار درهم (3.8 مليارات دولار).

وسجل البنك كذلك أداءً قوياً على صعيد الاكتتابات الإسلامية في الأشهر الستة الأولى من عام 2013، مما ضمن له مكانة متقدمة بين أول 5 مؤسسات للتمويل الإسلامي في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا.