19 ألف شكوى احتيال مالي بالبنوك السعودية خلال 2012

أمين لجنة الإعلام طلعت حافظ: الموضوع لم يتحول إلى ظاهرة في المملكة

نشر في: آخر تحديث:

كشف الأمين العام للجنة الإعلام والتوعية المصرفية في البنوك السعودية، طلعت حافظ، عن تلقي 19200 شكوى عن عمليات احتيال مالي وأخطاء فنية وبشرية في 2012، وقعت خلال 1.35 مليار عملية مصرفية نُفذت في العام ذاته، من خلال الشبكة السعودية للمدفوعات الآلية "سبان" وأجهزة الصرف الآلي التابعة للبنوك السعودية في العام الماضي.

وقال: "رغم هذا الرقم من عمليات الاحتيال التي نُفذت، فيمكننا التأكيد على أن السعودية لا تشهد ظاهرة احتيال، ولكن لا يعني هذا أن نتراخى في التنبيه والتوعية باستمرار للعملاء، وتوخي الحيطة والحذر من أساليب الاحتيال التي تتطور سريعاً على مستوى العالم"، بحسب صحيفة "الشرق" السعودية.

ولفت حافظ إلى أن البنوك السعودية نتيجة لذلك تعمل بشكل استباقي لحماية العملاء من أساليب الاحتيال، مؤكداً على تطبيق البنوك السعودية "المعيار الثنائي" للتحقق من الهوية لتحقيق أمن معلوماتي آمن للتعاملات البنكية على شبكات الإنترنت ومنعها من الاختراق.
ونوَّه حافظ إلى أن جميع البنوك السعودية طبقت مطلع العام "البطاقات الذكية"، التي تندرج تحتها بطاقات الصراف الآلي لتزيد من الأمن المعلوماتي وتمنع سهولة اختراق البيانات التي في داخلها، موضحاً أن العملاء يكونون أكثر عرضة للاحتيال عند طلب المساعدات من مجهولين لإجراء العمليات البنكية.