المركزي الأوروبي يبقي الفائدة مستقرة

نشر في: آخر تحديث:

أبقى البنك المركزي الأوروبي سياسته النقدية دون تغيير، اليوم الخميس، كما كان متوقعاً، لتظل أسعار الفائدة عند مستويات قياسية منخفضة. وتعهد بأن يبقي برنامج شراء السندات الشهري البالغة قيمته 80 مليار يورو كما هو، حتى مارس المقبل على الأقل.

ومن خلال إبقاء أسعار الفائدة في المنطقة سلبية، وطباعة النقود بوتيرة قياسية، يأمل البنك المركزي الأوروبي في رفع معدلات التضخم والنمو في المنطقة المتأثرة سلباً بعقد من الأزمات الاقتصادية.

وأبقى البنك المركزي الأوروبي سعر الفائدة على الإيداع عند -0.4% لتدفع البنوك فائدة على الإيداع لليلة واحدة، وأبقى على سعر فائدة إعادة التمويل الرئيسي - الذي يحدد تكلفة الائتمان في الاقتصاد - دون تغيير عند 0%.

وأبقى على موعد انتهاء برنامج شراء السندات في مارس، مع الإشارة إلى أنه قد يتقرر تمديد البرنامج إذا لم يرتفع معدل التضخم.

وتتجه الأنظار الآن إلى المؤتمر الصحافي الذي يعقده رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي في وقت لاحق اليوم الخميس، والذي سيكشف خلاله عن توقعات اقتصادية جديدة وسيعطي على الأرجح إشارات بشأن توجهات البنك في الفترة المقبلة.