عاجل

البث المباشر

"التجاري الدولي" يسجل أرباحاً فصلية بـ21 مليون درهم

المصدر: العربية.نت

حقق البنك التجاري الدولي أرباحاً صافية بقيمة 21 مليون درهم خلال الربع الأول مقارنة مع 37 مليون درهم في الربع الأول من عام 2016، نتيجة ارتفاع إجمالي مخصصاته وتأخر تحصيل القروض المتعثرة.

وقال محمد سلطان القاضي، رئيس مجلس إدارة البنك التجاري الدولي: "تواصل استراتيجيتنا الناجحة التي تركز على تلبية متطلبات العملاء تحقيق نتائج ممتازة على صعيد دعم نمو أعمالنا وتعزيز قدرتنا على استقطاب عملاء جدد، وهو ما انعكس في زيادة إجمالي عدد عملائنا بنسبة 6% خلال الربع الأول من العام 2017. وفي المجمل، زاد إجمالي عدد عملائنا بحوالي 20% خلال الاثني عشر شهراً الأخيرة. وتعد الزيادة الملحوظة في أرباحنا التشغيلية خير دليل على قوة الأنشطة الأساسية للبنك، وعلى التزامه بمواصلة تقديم أفضل المنتجات والخدمات التي تلبي احتياجات عملائنا المتزايدة".

بدوره، قال مارك ت. روبنسون، الرئيس التنفيذي لـ"البنك التجاري الدولي": "تواصل وحدات أعمال البنك الأساسية أداءها القوي، وقد نجحنا في زيادة حصتنا السوقية خلال الربع الأول من العام الجاري من خلال تحسين طريقة تقديم خدماتنا. ونمت أصول البنك بنسبة 20% مقارنةً مع الربع الأول من العام 2016، في حين زادت ودائع العملاء بنسبة 22% مقارنة بالفترة ذاتها. وقد كان هذا النمو مدفوعاً بشكلٍ جزئي بالأداء القوي لقطاع الخدمات المصرفية للأفراد، حيث ارتفع معدل استقطاب العملاء الجدد إلى الضعف تقريباً خلال الربع الأول من العام 2017 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي. نحن سعداء بالأداء الذي حققه البنك بالمقارنة مع متوسط الأداء العام في القطاع المصرفي".

إلى ذلك، ارتفع صافي دخل البنك من الفوائد إلى 126 مليون درهم خلال الربع الأول، بنمو نسبته 10% مقارنة مع 114 مليون درهم خلال الربع الأول من العام 2016 على الرغم من ارتفاع تكلفة التمويل في القطاع بوجه عام.

وانخفض صافي الدخل من الرسوم والعمولات بنسبة 12% إلى 57 مليون درهم، في حين بلغ معدل الدخل من الرسوم والعمولات (كنسبة مئوية من الدخل التشغيلي) 27.9% مقارنةً مع 34.3% خلال الربع الأول من العام 2016.

وارتفعت النفقات التشغيلية للبنك خلال الربع الأول بنسبة 5% إلى 111 مليون درهم مقارنة بالربع الأول من العام 2016 نتيجة مواصلة استثماره في تعزيز قدرات فريق المبيعات لديه لاستقطاب عملاء جدد.

ونما الربح التشغيلي للبنك بنسبة 13% ليصل إلى 92 مليون درهم مقارنة مع 81 مليون درهم في الربع الأول من عام 2016، بفضل الأداء القوي لوحدة الخدمات المصرفية للأفراد.

كما ارتفع حجم ودائع العملاء بنسبة 4% مقارنة بنهاية العام 2016 وبنسبة 23% خلال الاثني عشر شهراً الماضية إلى 14،504 مليون درهم بفضل نجاح البنك في استقطاب عملاء جدد إلى جانب تحسن سمعته بعد ترقية التصنيف الائتماني لقدرته على الوفاء بالتزاماته المالية خلال العام الماضي.

وارتفع صافي القروض والسلف بنسبة 3% خلال الربع الأول مقارنة بنهاية العام 2016 وبنسبة 12% مقارنة بالاثني عشر شهراً الماضية (نهاية الربع الأول 2016) إلى 13،689 ملیون درهم إماراتي والذي يعزى بشكل رئيسي إلى نمو قروض الشركات والقروض الشخصیة وقروض الرھن العقاري.

وسجّل البنك تحسناً في معدل القروض إلى الودائع والذي بلغ 94.4% مقارنةً مع 103.6% خلال الربع الأول من 2016، ما يعكس تحسّن سيولته.

وبلغ حجم الأصول غير الأساسية للبنك خلال الربع الأول 746 مليون درهم، بانخفاض نسبته 24% مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2016، ويرجع ذلك إلى مواصلة البنك تنفيذ استراتيجيته المتعلقة بالتخارج من أصوله واستثماراته غير الأساسية.

وحافظ البنك على استقرار معدل كفاية رأس المال خلال الربع الأول من العام 2017 حيث بلغ 14.6%.

إعلانات