مناقشات مبدئية لدمج الأول وساب

نشر في: آخر تحديث:

يأتي إعلان كل من البنك السعودي البريطاني "ساب" والبنك الأول عن بدء مناقشات مبدئية لدراسة اندماج البنكين بعد عقدين من غياب الاندماجات المصرفية في السعودية.

ويتشابه هيكل الملاك الرئيسيون في البنكين، إذ يمتلك بنك " HSBC " نحو 40% من "ساب"، في حين تمتلك شركة العليان 17% منه والتأمينات الاجتماعية أكثر من 9.7% .

بالنسبة للبنك الأول، فيمتلك بنك RBS حصة 40% في حين تمتلك شركة العليان 22% منه والتأمينات الاجتماعية 10.5%.

وأضاف البيان الصادر عن البنكين أنه ليس من المتوقع أن ينجم عن عملية الاندماج في حال إتمامها تسريح الموظفين بصفة إجبارية.

حدثت الاندماجات في القطاع البنكي السعودي مرتين، إحداهما بين بنك القاهرة و البنك السعودي التجاري المتحد في العام 1997 تحت اسم جديد وهو البنك السعودي المتحد وتلاها بعد سنتين استحواذ البنك السعودي الأميركي أي مجموعة سامبا حاليا على البنك السعودي المتحد.

أصبح البنك السعودي الهولندي، بعد تغيير هويته مؤخرا، معروفاً تحت اسم " البنك الأول"، وكان أول مصرف عامل في السعودية حيث بدأ نشاطه في عام 1926 باسم الشركة التجارية الهولندية التي أصبحت لاحقا اي بي ان .

وبما أنه البنك الوحيد العامل في السعودية آنذاك فقد قام بدور البنك المركزي حيث كان يحتفظ باحتياطي المملكة من الذهب.

وفي عام 1969، كان بنك ABN اول البنوك الاجنبية التي حولت النسبة العظمى من حقوق ملكيتها الى ملكية سعودية تماشيا مع مبادرات مؤسسة النقد العربي السعودي .

وفي الربع الأخير من عام 2007، استحوذ كونسورتيوم يضم بنك RBS بنك
ABN.

أما بنك ساب فقد تأسس في العام 1978، حيث بدأ برأسمال 100 مليون ريال ليصل إلى 15 مليار ريال حاليا .