عاجل

البث المباشر

البنك الدولي يبحث الإفراج عن مليار دولار لمصر خلال أيام

المصدر: القاهرة – العربية.نت

تستعد الحكومة المصرية لاستقبال وفد من البنك الدولي خلال الأيام المقبلة، لبحث إجراءات موافقة البنك على صرف مليار دولار كشريحة من القرض المتفق عليه مع البنك الدولي.

وقالت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، سحر نصر، إن بعثة من البنك الدولي تعتزم زيارة بلادها خلال الفترة من 20 وحتى 24 من أغسطس الجاري.

وأضافت أن البعثة تهدف لبحث إجراءات التوقيع على الشريحة الثالثة بقيمة مليار دولار، من تمويل البنك الدولي لدعم البرنامج الاقتصادي والاجتماعي على مدار ثلاث سنوات بقيمة 3 مليارات دولار.

واتفقت الحكومة المصرية مع البنك على قرض بقيمة 3 مليارات دولار لدعم البرنامج الاقتصادي والاجتماعي على مدار 3 سنوات.

وحصلت مصر على الشريحة الثانية بقيمة مليار دولار في 20 مارس الماضي، فيما حصلت على الشريحة الأولى في سبتمبر من العام الماضي.

وبحثت الوزيرة المصرية لدى لقائها المدير الإقليمي للبنك الدولي في مصر، أسعد عالم، ترتيبات زيارة بعثات من البنك لمصر خلال الأيام المقبلة، كما ناقشت إجراءات التوقيع على الشريحة الثالثة بقيمة مليار دولار ودعم الحوكمة وتطوير التعليم.

وناقش الاجتماع التعاون في مجال سياسة الاستثمار، ودعم القطاع الخاص في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر، فضلاً عن تعزيز دور البنك في الجهود المبذولة لتحسين المناخ الجاذب للقطاع الخاص والاستثمارات الأجنبية، بما يضمن استدامة المسيرة التنموية الوطنية، إضافة إلى دعم البنك لمصر من ناحية الحوكمة، وجذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية، بما يسهم في توفير فرص العمل للشباب والمرأة، كما تطرق الاجتماع إلى متابعة المشروعات القائمة، وبحث عدد من المشروعات الجديدة، وبما يتناسب مع الأولويات التنموية المصرية.

وأشارت نصر إلى أن وزارة الاستثمار تعمل على ضخ استثمارات لتنمية الصعيد بمشاركة القطاع الخاص في ظل الحوافز التي يتضمنها قانون الاستثمار الجديد للاستثمار في المناطق الأكثر احتياجا، إضافة إلى العمل في تنفيذ مشروع تنمية الصعيد، الذي وفر البنك الدولي تمويلا له بقيمة 500 مليون دولار، موضحة أن الوزارة تتحرك بشكل سريع لكي يساهم القطاع الخاص في القيام بمشروعات في البنية الأساسية.

إعلانات

الأكثر قراءة