"البنك الأول" يعتزم استرداد صكوك بـ1.4 مليار ريال

نشر في: آخر تحديث:

أعلن " البنك الأول " عزمه استرداد الصكوك الخاصة به للعام 2012 بالكامل والتي تحمل الرمز 1045- صكوك البنك الأول 3 بقيمتها الأسمية (100 % من سعر الإصدار) وذلك بنهاية السنة الخامسة من إصدارها (26 نوفمبر 2017) .

وأوضح البنك في بيان له على "تداول" أنه يمكن استرداد هذه الشهادات الصادرة في 26 نوفمبر من العام 2012 بقيمة إجمالية قدرها 1.4 مليار ريال سعودي، والبالغة 1.400 صك بقيمة أسمية قدرها مليون ريال سعودي لكل صك، وبعمر استحقاق فعلي والبالغ سبع سنوات (تستحق في العام 2019 )، في العام 2017.

وأكد البنك أنه قد تم الحصول على موافقة الجهات التنظيمية بهذا الخصوص.

وأشار إلى أنه سيقوم بتحويل قيمة الاسترداد بالإضافة إلى مبلغ التوزيع الدوري (ربح الفترة الحالية المنتهية في 26 نوفمبر للعام 2017) إلى حسابات حاملي الشهادات في 26 نوفمبر 2017 بناءً على ملكيتهم المقيدة كما في 16 نوفمبر 2017 ( آخر يوم قبل حلول فترة تعليق التداول).

وكانت أرباح "البنك الأول" قد تراجعت بنسبة 40.3% إلى 322 مليون ريال بالربع الثاني، مقارنة بـ540 مليون ريال بالربع المماثل من العام الماضي.

وخلال فترة 6 أشهر من العام الجاري، انخفضت أرباح "البنك الأول" إلى 646 مليون ريال بنسبة 38.5%، مقارنة بـ 1.05 مليار ريال في النصف الأول من العام الماضي.

وأرجع البنك سبب انخفاض الأرباح خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق إلى ارتفاع إجمالي مصاريف العمليات بنسبة 48.4%، وذلك نتيجة لارتفاع كل من مخصص خسائر الائتمان ومصاريف الاستهلاك والإطفاء ومصاريف الإيجارات والمباني. وقوبل ذلك جزئياً بانخفاض في مخصص الاستثمارات المتاحة للبيع.