بلجيكا تحقق في صرف مدفوعات من أموال ليبية مجمدة

نشر في: آخر تحديث:

قال راديو وتلفزيون بلجيكا الناطق بالفرنسية (آر تي بي إف) الاثنين، إن ممثلي الادعاء يحققون فيما إذا كانت بنوك بلجيكية صرفت فوائد وأرباحا على حسابات مجمدة بموجب عقوبات #الأمم_المتحدة التي فرضت في 2011 مع انهيار حكم معمر القذافي.

ولم يعلق ممثلو الادعاء أو الحكومة أو البنوك البلجيكية على التقرير الذي نقل عن مصدر لم يسمه.

وذكرت شبكة آر.تي.بي.إف العامة أن ما يصل إلى 5 مليارات يورو أو ما يعادل 5.7 مليار دولار، ربما جرى صرفها لأشخاص يسيطرون على حسابات ليبية، بما في ذلك جماعات مسلحة في البلاد متهمة بانتهاك حقوق الإنسان.

وأضافت أنه حين اتفقت الأمم المتحدة على تجميد الودائع التابعة لحكومة القذافي في الخارج، التزمت #البنوك البلجيكية بذلك لكنها لم توقف مدفوعات الفائدة والأرباح.