عاجل

البث المباشر

مقاضاة أكبر مصرف سويسري بشأن رهون عقارية أميركية

المصدر: العربية.نت

وقف #المصرف السويسري الأول "يو بي أس" أمام محكمة أميركية للإجابة عن تهم أقامتها وزارة #العدل الأميركية في إطار شكوى مدنية لاتهامات تتعلق بإصداره، واكتتابه، وبيعه أوراقا مالية مدعومة بقروض عقارية، لها صلة بأزمة "الرهن العقاري" في الولايات المتحدة عام 2008.

وأوضح المصرف من مقره في زيورخ، أنه يتوقع أن تشمل #الشكوى "عقوبات مالية مدنية غير محددة" بشأن إصداره هذه السندات المدعومة بالرهون العقارية التي تم تبادلها بين 2006 و2007، بحسب صحفية الاقتصادية.

وقال في بيان "إن الاتهامات لا تدعمها لا الوقائع ولا القانون"، وإنه سيطعن في هذه الشكوى "بقوة". ولم تقدم وزارة العدل الأميركية بياناً في الوقت الحالي.

وقال هذا المصرف الدولي الكبير "إنه لم يكن مُصدِّرا رئيساً للرهن العقاري الأميركي، وإنه تعرَّض لخسائر فادحة مستمرة" في أعقاب أنشطته في هذا المجال، الأمر الذي قاده إلى حافة الإفلاس. ووفقا للمصرف، فإن هذه الحقيقة "تُدحض أي استنتاج بأن "يو بي أس" قد شرع في احتيال متعمد".

وفي نفس هذا النوع من التقاضي، كان على المصرف السويسري "كريدي سويس" أن يدفع ما مجموعه 5.28 مليار دولار بموجب اتفاق وقعه من حيث المبدأ مع وزارة العدل الأميركية.

وكان هذا المبلغ قياسيا بالنسبة إلى هذه المؤسسة المالية السويسرية. وكبديل عن هذا المبلغ، أوقفت وزارة العدل الأميركية الملاحقة القضائية ضد "كريدي سويس".

وفي آذار/مارس 2018، أبرم "يو بي أس" اتفاقاً مع المدعي العام لولاية نيويورك دفع بموجبه 230 مليون دولار لتسوية ملف مماثل.

وكان المصرف قد سدد بالفعل في أيار/مايو 2017 نحو 445 مليون دولار إلى إدارة الاتحاد الائتماني الوطني في إطار قضية تتعلق بإفلاس تعاونيتَين مصرفيتَين مرتبطتَين بسندات أزمة الرهن العقاري.

كلمات دالّة

#المصرف, #العدل, #الشكوى

إعلانات