عاجل

البث المباشر

هل تنتصر بطاقة "ميزة" على "فيزا" و"ماستركارد" في مصر؟

المصدر: القاهرة – خالد حسني

فيما أعلن بنك مصر طرح أول بطاقة وطنية للمدفوعات تحمل اسم "ميزة"، من المقرر أن يطرح البنك #الأهلي_المصري هذه البطاقة يوم الأحد المقبل.

وهذه هي المرة الأولى التي تشهد السوق المصرية إطلاق بطاقة دفع بنكية وطنية منافسة للعلامتين التجاريتين العالميتين VISA وMaster Card اللتين تستحوذان على السوق المصرفي المصري.

وفي وقت سابق من العام الماضي، أطلق المجلس القومي للمدفوعات على البطاقة التي تطرح لأول مرة اسم "ميزة" ويجري إصدارها في الوقت الحالي لتستخدم في عمليات الدفع من خلال بطاقات الخصم والمدفوعة مقدماً على أن يتم طرحها للائتمان في وقت لاحق.

في تصريحات سابقة، كشف وكيل محافظ البنك المركزي المصري لنظم الدفع، المهندس أيمن حسين، عن أن الهدف من إطلاق بطاقة "ميزة" هو امتلاك الدولة منظومة وطنية بتكلفة غير مرتفعة تساعد في تحقيق #الشمول_المالي، خاصة أن بعض فئات التجار لا تستخدم الدفع الإلكتروني حاليًا بسبب ارتفاع تكلفة المنظومة.

وحينما نُطلق منظومة وطنية بأسعار مقبولة لا تؤثر على هامش الربح سيضمن لنا ضم مزيد من التجار، وتزيد قاعدة المتعاملين في نظام الدفع الإلكتروني وتقلل من التعامل الكاش، وفقًا لـ"حسين"، هذا بالإضافة إلى استخدامها في المدفوعات الحكومية بمختلف أنواعها.

وكلف البنك المركزي المصري شركة بنوك مصر للتقدم التكنولوجي لتكون مسؤولة عن المنظومة الجديدة، وتصدرها المؤسسات المالية المختلفة مثل البنوك والبريد .

وسيتم استخدامها على مستوى البطاقات المدفوعة مقدمًا، بعد ذلك تكون متاحة لنظام الائتمان، على أن تستخدم في داخل مصر فقط لتحقيق الغرض منها.

وعلى مستوى الحكومة يستهدف البنك المركزي المصري توفير بطاقة "ميزة" لغير المتمتعين بخدمات مصرفية في البداية وهم أصحاب المعاشات، ليتم استبدال كروت المعاشات ببطاقات دفع وطنية تتيح السحب والدفع والادخار أيضًا، كما سيتم استخدامها في توفير الدعم النقدي والعيني وهو ما تتم دراسته حالياً.

وهناك اتجاه لدى الحكومة المصرية لدراسة استخدام البطاقة الوطنية في صرف الدعم وذلك بتكليف من المجلس القومي للمدفوعات.

وفي بيان حديث، قال رئيس مجلس إدارة بنك مصر، محمد الإتربي، إن البنك قام بطرح كارت" ميزة " المحلية للدفع الإلكتروني وذلك لأول مرة في مصر، كأول بطاقة مدفوعات ذكية تحمل شعار شبكة المدفوعات الوطنية "ميزة" بالتعاون مع شركة إي فايننس e-finance، والتي تعد أول بطاقة دفع محلية تحمل شعار الشبكة المحلية للمدفوعات عن طريق شركة بنوك مصر.

وأوضح أن الخطوة تأتي تماشيا مع سياسات الدولة للتوسع في قنوات الدفع الإلكترونية في إطار مبادرات مجلس المدفوعات القومي وتحت رعاية البنك المركزي المصري.

وقال إنه يمكن الحصول على بطاقات بنك مصر "ميزة" من خلال شبكة فروع البنك المنتشرة بجميع أنحاء الجمهورية، والتي يتم استخدامها في معاملات الشـراء من خلال نقاط البيع في كافة المنافذ التجارية التي تحمل علامة "ميزة" أو الصرف النقدي من خلال ماكينات الصرف الآلي.

وتابع أن بطاقة "ميزة" تمكن حاملها من تغذية أو شحن رصيدها من خلال البنك لاستخدامها عدة مرات طوال فترة صلاحيتها.

ويتم استخدام بطاقة ميزة كأي بطاقة دفع إلكترونية أخرى على أن يكون التعامل بها داخل جمهورية مصر العربية فقط، وذلك من خلال الشراء من المنافذ التجارية التي تستخدم آلات الـ "POS" الخاصة بالتجار المتعاقدين مع البنوك المصرية المقدمة لخدمات تحصيل التجار وكذلك سداد المدفوعات الحكومية المختلفة، بالإضافة الى إمكانية السحب النقدي من آلات الصراف الألي التابعة لكافة المصارف المحلية.

إعلانات

الأكثر قراءة