تراجع أرباح "السعودي الفرنسي" 6.3% لـ3.3 مليار ريال

نشر في: آخر تحديث:

انخفضت أرباح البنك #السعودي_الفرنسي إلى 3.3 مليار ريال بنهاية عام 2018، بنسبة 6.3% مقارنة بـ3.5 مليار ريال في الفترة نفسها من العام الماضي، بينما أعلن البنك عن تراجع أرباحه الفصلية بـ36% لتسجل 269 مليون ريال.

هذه الأرقام جاءت دون توقعات المحللين التي كان متوسطها عند 380 مليون ريال.

المخصصات هي التي سببت هذا التراجع في الأرباح، حيث جنب البنك 880 مليون ريال من المخصصات في الربع الرابع لتغطية خسائر الائتمان وموجودات أخرى، ليرتفع بذلك إجمالي مخصصات عام 2018 إلى 1.2 مليار ريال بارتفاع بـ81% عن عام 2017.

وقال البنك إن سبب انخفاض الأرباح خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق يعود إلى:

ارتفاع إجمالي مصاريف العمليات بنسبة 14.49%. يعود هذا الارتفاع في إجمالي مصاريف العمليات بشكل رئيسي إلى ارتفاع مخصص خسائر الائتمان ومخصصات خسائر الموجودات المالية الأخرى، وقوبل ذلك جزئياً بانخفاض المصاريف العمومية والإدارية الأخرى ورواتب ومصاريف الموظفين ومصاريف الإيجار والمباني والاستهلاك والإطفاء ومصاريف العمليات الأخرى.

في نفس الوقت، ارتفع إجمالي دخل العمليات بنسبة 3.39% نتيجةً لزيادة صافي دخل العمولات الخاصة ومصاريف مكاسب بيع جزئي لشركة زميلة، وقوبل ذلك بانخفاض دخل المتاجرة ودخل العمليات الأخرى ودخل الأتعاب والعمولات ودخل الصرف الأجنبي ودخل توزيعات الأرباح، إضافة إلى زيادة خسائر في الاستثمارات المقتناة لغير أغراض المتاجرة.