عاجل

البث المباشر

جمعية مصارف لبنان: البنوك ستبقى مغلقة غداً حتى يتحسن الوضع

المصدر: العربية.نت

أفاد بيان من جمعية مصارف لبنان أن البنوك اللبنانية ستبقى مغلقة غدا الثلاثاء إلى أن يتحسن الوضع.

وتأتي هذه الخطوة من قبل المصارف في وقت أكد المتظاهرون في لبنان عبر بيان، الاثنين، رفضهم للإصلاحات التي أقرتها حكومة رئيس الوزراء، سعد الحريري، ودعوا إلى مواصلة الاحتجاجات لحين إجراء إصلاحات حقيقية واستقالة الحكومة.

احتجاجات لبنان

وجاء في بيان المتظاهرين، الاثنين: "لا ثقة، لا ثقة بإصلاحاتكم ونهجكم وعقلية منظومتكم. نرفض إصلاحات الحكومة الواهية غير الواقعية والفضفاضة والمضللة لكسب الوقت والمماطلة. نرفض سياسة الإمعان بإفقار الناس والإكمال بالاستدانة وسياسات الخصخصة".

ورد بيان المتظاهرين تفصيلا على نقاط وردت في الإصلاحات: "لا قيمة لادعاء تمويل المصارف للعجز (لعام واحد)، والمطلب هو استرداد الأرباح المتراكمة لدى المصارف نتيجة سياسة الاستدانة".

وتابع البيان نقد السياسات الإصلاحية المعلنة: "لا قيمة لفرض ضرائب على أرباح المصارف، طالما هذه الأرباح هي نتيجة الفوائد التي يدفعها المصرف المركزي لودائع المصارف لديه. والمطلوب تصفير هذه الفوائد".

وأشار البيان إلى "غياب مشاريع مطروحة لتحريك العجلة الاقتصادية سوى بالمزيد من الاستدانة".

موضوع يهمك
?
هوت السندات الحكومية للبنان بمقدار سنت واحد أو أكثر، اليوم الاثنين، عقب احتجاجات عارمة على الأزمة الاقتصادية في البلاد...

سندات لبنان الدولارية تهوي مع اتساع نطاق الاحتجاجات أسواق المال

وقال البيان إن "خفض موازنات بعض المجالس والوزارات بنسبة 70% يعني إلغاء دورها ووظيفتها التنموية والإبقاء على دور التنفيع بالوظائف للمحظيين".

وأعرب البيان عن تصميم المتظاهرين على إسقاط الحكومة الحالية: "لن نتراجع حتى إسقاط حكومة الضرائب الجائرة والمحاصصة الطائفية وتحقيق كل المطالب، وهي الاستقالة الفورية لحكومة الضرائب الجائرة والمحاصصة الطائفية، وتشكيل حكومة إنقاذ مصغرة من اختصاصيين مستقلين لا ينتمون للمنظومة الحاكمة".

تظاهرات حاشدة في اليوم الخامس

هذا ودخلت التظاهرات في لبنان، الاثنين، يومها الخامس بعد نزول نحو مليوني شخص إلى الشوارع أمس الأحد، وتوجيه دعوات إلى إضراب مفتوح وشل الحركة في كل أرجاء البلاد.

وكانت هوت السندات الحكومية للبنان بمقدار سنت واحد أو أكثر، اليوم الاثنين، عقب احتجاجات عارمة على الأزمة الاقتصادية في البلاد اتسع نطاقها، أمس الأحد، قبيل اجتماع لمجلس الوزراء بشأن تسريع خطى إصلاحات.

وهوى إصدار 2025 بمقدار 1.34 سنت في الدولار ليجري تداوله عند 65.5 سنت، حسب ما أظهرته بيانات تريدويب، لتصل خسائر السندات في يومين إلى حوالي أربعة سنتات.

إعلانات