إعادة الهيكلة تكبد "دويتشه بنك" خسارة 832 مليون يورو

نشر في: آخر تحديث:

تكبد دويتشه بنك اليوم الأربعاء خسارة بقيمة 832 مليون يورو (924.35 مليون دولار) في الربع الثالث من العام بسبب تكاليف عملية إعادة هيكلة كبيرة مع تراجع حاد في الدخل من قطاعه الهام لتداول السندات.

وكان أكبر بنك في ألمانيا قد أشار إلى أنه سيسجل خسارة هذا العام عندما أعلن في يوليو تموز أنه سيلغي قطاعات كبيرة من مكاتب التداول لديه، إذ خفض 18 ألف وظيفة وتحمل تكلفة قدرها 7.4 مليار دولار.

وهذه ثاني خسارة فصلية على التوالي، إذ يواجه البنك تكاليف لإعادة تشكيل أنشطته، وبالمقارنة مع خسارة 3.15 مليار يورو في الربع الثاني وربح صاف بقيمة 229 مليون يورو قبل عام.

ونزلت الإيرادات بالبنك 15% إلى 5.3 مليار يورو، وهي أقل من توقعات عند 5.6 مليار دولار بحسب رفينيتيف. وعزا البنك التراجع إلى قراره التخارج من أنشطة الأسهم.

ونزلت الإيرادات من قطاع تداول السندات المربح لدى دويتشه بنك 13% في الربع الثالث، مما يلقي الضوء على الضعف المستمر في المصرف الاستثماري التابع للبنك الألماني.

يأتي ذلك بالمقارنة مع زيادة 10% في الربع الثالث للبنوك الأميركية بحسب غولدمان ساكس.