البنوك اللبنانية تقدم عرض اللحظة الأخيرة لتفادي التعثر الحكومي

نشر في: آخر تحديث:

وجهت جمعية المصارف اللبنانية نداء اللحظة الأخيرة إلى الحكومة لعرض مقايضة السندات الدولية التي تستحق في التاسع من مارس الجاري والبالغة قيمتها 1.2 مليار دولار بأوراق مالية أخرى لتفادي تعثر الحكومة في السداد.

واعتبر سليم صفير، رئيس جمعية المصارف أن هذا سيكون الحل الأمثل معربا عن ثقته بأن حاملي السندات الأجانب سيكونون على استعداد للموافقة على مثل هذه الخطة إذا استطاعت الدولة إقناعهم بأنها ستطبق الإصلاحات.

وكان مصرف لبنان قد اقترح على البنوك مقايضة السندات في يناير كوسيلة لتجنب التعثر لكن احتمالات إجراء مقايضة تلاشت بعد أن باعت البنوك المحلية بعض ما تحمله من السندات الدولية بخصم كبير لصناديق خارجية مثل مجموعة أشمور.