عاجل

البث المباشر

هل يساعد تخفيف أعباء الديون على انتشال الاقتصاد من جائحة كورونا؟

المصدر: واشنطن - رويترز

قال صندوق النقد الدولي إنه سيقدم تخفيفاً فورياً لخدمة الديون إلى 25 دولة عضوة بموجب صندوقه الائتماني المخصص لاحتواء الكوارث، لتمكينها من تركيز مواردها الشحيحة على محاربة جائحة فيروس كورونا.

وقالت كريستالينا جورجيفا المديرة التنفيذية لصندوق النقد، إن المجلس التنفيذي للصندوق وافق اليوم على المجموعة الأولى من الدول التي ستحصل على منح لتغطية التزامات خدمة ديونها المستحقة لصندوق النقد لفترة مبدئية ستة أشهر.

وأضافت أن الصندوق الائتماني لاحتواء الكوارث لديه موارد تبلغ حوالي 500 مليون دولار، بما في ذلك تعهدات جديدة بقيمة 185 مليون دولار من بريطانيا و100 مليون دولار من اليابان ومبالغ لم يُفصح عنها من الصين وهولندا ودول أخرى. ويسعى الصندوق لزيادة حجم الأموال المتاحة إلى 1.4 مليار دولار.

وقالت جورجيفا في بيان "هذا يتيح منحا لأعضائنا الأكثر فقراً والأكثر ضعفاً لتغطية التزامات ديونها لصندوق النقد الدولي لمرحلة مبدئية ستة أشهر وسيساعدها في تمرير المزيد من مواردها المالية الشحيحة إلى إمدادات الطوارئ الحيوية وغيرها من جهود الإغاثة".

وحثت الدول المانحة الأخرى على المساعدة في سد النقص في أموال الصندوق الائتماني لاحتواء الكوارث لإتاحة تخفيف لخدمة الديون لفترة تصل إلى عامين للأعضاء الأكثر فقراً بالصندوق بينما تتخذ إجراءات للرد على فيروس كورونا.

وفي سياق متصل، قال مسؤول بارز بالبنك الدولي، إن البنك يرى "استعداداً ضخماً" من جانب الدائنين الثنائيين الرسميين لتعليق مدفوعات ديون دول العالم الأكثر فقراً حتى يمكنها التركيز على محاربة جائحة فيروس كورونا.

وقال اكسيل فان تروتزنبرج المدير العام للبنك الدولي، إن مجموعة العشرين ومجموعة الدول الصناعيةالسبع الكبرى تدعم إلى حد كبير دعوة من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي لوقف مؤقت لمدفوعات الديون.

وأضاف قائلا في مقابلة مع رويترز "الجميع يتفهمون أننا نحتاج لمساعدة الدول الأكثر فقراً. يوجد استعداد ضخم ولا أحد يشكك في ذلك. لا أحد على الإطلاق. نحن في موقف جيد للتحرك قدما".

وقال تروتزنبرج إن الجائحة تعطل تقدم الدول الأكثر فقراً نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وأضاف أن البنك الدولي وافق على 2.1 مليار دولار مساعدات طارئة مرتبطة بالجائحة إلى 30 دولة، ويتوقع إتمام العمل مع 40 دولة أخرى هذا الشهر.

وقال أيضا إنه يوجد 1.5 مليون تلميذ خارج المدارس بسبب الجائحة، معظمهم في الدول النامية.

كلمات دالّة

#فيروس كورونا, #بنوك, #ديون

إعلانات

الأكثر قراءة