رغم بريكست وكورونا.. تصنيف بريطانيا صامد بلا تغيير

نشر في: آخر تحديث:

أبقت وكالة التصنيف الائتماني "ستاندرد أند بورز" علامة بريطانيا بلا تغيير وكذلك تقديراتها لآفاق مستقرة، مشيرة إلى أن السلطات البريطانية اتخذت سلسلة من الإجراءات لمواجهة العواقب الاقتصادية لوباء كوفيد-19.

وأبقت الوكالة تصنيف الدين الطويل الأمد لبريطانيا عند "ايه ايه"، ثالث أفضل درجة في مقياس "ستاندرد أند بورز".

وقالت وكالة التصنيف الائتماني في بيان "نتوقع أن يسجل الاقتصادي البريطاني في 2020 انكماشا وأن تتراجع المالية العامة، قبل تعززها مجددا مع انتعاش الاقتصاد".

لكنها حذرت من أن هذا التصنيف يمكن أن يهتز إذا تبين أن الانتعاش الاقتصادي أضعف بكثير مما كان متوقعا، ما يجعل تعافي المالية العامة أصعب.

ويمكن أن يحدث ذلك في حال تعذر دخول صادرات السلع والخدمات إلى الأسواق الأوروبية وتعرض الجنيه الاسترليني للضغط.

في المقابل، يمكن تحسين هذه العلامة إذا احتفظت القطاعات الأساسية للخدمات، في إطار المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي، بإمكانية الدخول إلى الأسواق الأوروبية بدون رسوم جمركية أو حواجز أخرى غير الرسوم.