38.5 مليار درهم زيادة في موجودات 21 بنكاً بأبوظبي خلال 4 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

ارتفع إجمالي موجودات البنوك التي تتخذ من أبوظبي مقرا لها (21 بنكا) بنسبة 2.8%، ما يعادل زيادة بقيمة 38.5 مليار درهم خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2020 لتبلغ 1.407 تريليون درهم من إجمالي موجودات القطاع المصرفي بالدولة، البالغة قيمتها 3.156 تريليون درهم، بحسب الإحصائيات الصادرة عن المصرف المركزي أمس.

واستحوذت بذلك البنوك العاملة بالإمارة على 44.6٪ من إجمالي موجودات القطاع المصرفي في دولة الإمارات الذي يشمل 60 بنكا موزعة على جميع إمارات الدولة، وفقا لصحيفة "الاتحاد".

وتظهر الإحصائيات أن البنوك الـ 21 التي يقع مقرها الرئيسي في إمارة أبوظبي ضخت 2 مليار درهم قروضا جديدة لعملائها في دولة الإمارات ويشمل ذلك القروض والتسهيلات المقدمة للعملاء في جميع الإمارات، حيث ارتفع رصيد محفظة الائتمان لديها إلى 726.3 مليار درهم في نهاية أبريل 2020 مقارنة مع 724.3 مليار درهم في الشهر الذي سبقه، في حين زادت هذه المجموعة من البنوك استثماراتها الإجمالية في دولة الإمارات بقيمة 7.3 مليار درهم خلال شهر أبريل 2020 ليصل رصيد استثماراتها إلى 215.4 مليار درهم مقارنة مع رصيد كان يبلغ 208.1 مليار درهم في مارس 2020، وجاءت معظم الاستثمارات الجديدة في سندات الدين التي توفر لبنوك عائد مضمون خلال الفترة المقبلة، ويعتبر ذلك مؤشر على ارتفاع مستويات السيولة لدى البنوك خلال شهر أبريل 2020.

وخلال شهر أبريل أيضا ارتفع رصيد الودائع الإجمالية لدى البنوك في أبوظبي بقيمة 2.7 مليار درهم جديدة ، لتبلغ 837.5 مليار درهم مقارنة مع 834.8 مليار درهم في مارس الذي سبقه. وأدت إجمالي التغييرات في القروض والودائع والاستثمارات إلى تحسن نسبة القروض إلى المصادر المستقرة التي انخفضت إلى 77.5% بنهاية أبريل 2020 مقارنة مع 79.9% في نهاية ديسمبر 2019، ويشير ذلك إلى ارتفاع مستويات السيولة الزائدة المتوافرة القابلة للإقراض لدى هذه البنوك، بنهاية الفترة.