1.7 مليار جهاز ذكي ولوحي تتوجه لأسواق 2014

بقيمة 700 مليار دولار.. والأسعار تتجه للانخفاض

نشر في: آخر تحديث:

يشهد العالم نموا كبيرا في عدد الهواتف الذكية، ويتوقع أن يكون عام 2014 "استثنائيا" في أعداد البيع، بالإضافة إلى الحواسيب الشخصية واللوحية المصاحبة للهواتف، وفقا لصحيفة الإمارات اليوم.

من جهتها، ذكرت دراسة صادرة عن مؤسسة "آي دي سي" للأبحاث، أن حوالي 1.7 مليار جهاز سيتجه معظمه إلى الأسواق النامية في عام 2014.

وبحسب الدراسة، فإن مليار جهاز تقريباً من هذه الأجهزة سيتم شحنها إلى الأسواق النامية، مثل الصين، الهند، البرازيل وروسيا، إذ ستحصل هذه الدول على ‬662 مليون جهاز بقيمة تتجاوز ‬206 مليارات دولار، أما ما يعرف بالأسواق الناضجة، فستحصل على أكثر من ‬400 مليون جهاز تصل قيمتها مجتمعة إلى ‬204 مليارات دولار، خصوصاً في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة واليابان.

وستحظى الحواسب اللوحية والهواتف الذكية بحسب الدراسة على الحصة الأكبر من النمو، فمن بين الـ‬1.7 مليار جهاز المتوقع شحنها العام المقبل، سيكون ‬1.4 مليار جهاز من الهواتف الذكية والحواسب اللوحية، تصل قيمتها إلى نحو ‬500 مليار دولار، بينما ستستمر الحواسب الشخصية بمواجهة الصعوبات، بنحو ‬300 مليون شحنة فقط، قيمتها أكثر من ‬200 مليار دولار.

وتتجه أسعار الهواتف الذكية والحواسب اللوحية إلى الانخفاض مع توجه مبيعاتها نحو الارتفاع، إذ انخفض متوسط سعر الحاسب اللوحي بنحو ‬19% إلى ‬426 دولار العام الماضي، مقارنة بـ‬525 دولار في عام ‬2011، في حين انخفض متوسط سعر مبيع الهاتف الذكي بنسبة ‬8.2% إلى ‬407 دولارات العام الماضي، من ‬443 دولار في عام ‬2011.

ومن المتوقع أن تسهم الحواسب اللوحية التي يبلغ سعرها ما دون ‬350 دولاراً، والهواتف الذكية ما دون ‬300 دولار، بتحسين مبيعات هذه الأجهزة بشكل كبير ضمن الأسواق النامية خلال عام ‬2014 وما بعده.