نمو أرباح الشركات الصينية بأسرع وتيرة في 7 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

سجلت الشركات المملوكة للدولة في الصين نموا أسرع للأرباح في الأشهر السبعة الأولى من 2014، مما يشير إلى أن تعافي قطاعات رئيسية في ثاني أكبر اقتصاد في العالم يكتسب مزيدا من القوة بدعم من إجراءات تحفيزية اتخذتها الحكومة.

وقالت وزارة المالية يوم الأربعاء إن الشركات غير المالية المملوكة للدولة حققت أرباحا مجمعة بلغت 1.4 تريليون يوان (227.85 مليار دولار أميركي) في الفترة من يناير إلى يوليو بزيادة قدرها 9.2 بالمئة عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وبلغت الزيادة في أرباح تلك الشركات 8.9 بالمئة في الأشهر الستة الأولى من العام.

وقالت الوزارة إن الشركات المملوكة للحكومة المركزية أبلغت عن زيادة سنوية قدرها 10.3 بالمئة في الأرباح في الأشهر السبعة الأولى من العام في حين ارتفعت أرباح الشركات المملوكة للحكومات المحلية بنسبة 6.4 بالمئة.

وقال الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الاثنين إنه يتعين على الصين أن تحسن توزيع الدخل في الشركات المملوكة للدولة، بما يضمن عدم تضخم رواتب كبار المديرين.

وكثيرا ما تتعرض الشركات المملوكة للدولة - التي تسيطر على قطاعات تعتبر حيوية للمصالح الوطنية - لانتقادات لعدم الكفاءة وعدم تحويل المزيد من أرباحها إلى الشعب على الرغم من تلقيها دعما سخيا من الدولة.