عاجل

البث المباشر

"سوق دبي" تحقق ارتفاعا في الأرباح الفصلية بـ 27%

تراجع النفط وجني الأرباح يضغطان على مؤشرات الأسواق الخليجية

المصدر: العربية.نت

ارتفعت الأرباح الفصلية لشركة "سوق دبي المالي" بنسبة 27% إلى 86 مليون درهم، ما يعادل حوالي 23 مليون دولار، وذلك على أساس سنوي.

وقد فاقت النتائج متوسط التوقعات البالغ 70 مليون درهم، حيث ارتفع إجمالي إيرادات الشركة بنسبة 11% إلى 127 مليون درهم خلال الربع الأول.

وشهدت قيمة التداولات في تعاملات سوق دبي ارتفاعا بحوالي 8% إلى نحو 41 مليار درهم. وبحسب خبراء فإن الأسواق الخليجية أظهرت تباينا في أدائها، كما تحاول مؤشراتها اختراق مستويات جيدة، والجميع بانتظار ضخ سيولة جديدة في الأسواق.

وقال محلل مالي إن نتائج سوق دبي فاقت التوقعات، وإن قيمة التداولات في ارتفاع إيجابي، لكن معظم الأسواق الخليجية لا تزال تبحث عن مسارها الجديد الصاعد.

فقد شهدنا منذ بداية السنة الجديدة، ترقباً في الأسواق بسبب تراجع أسعار النفط التي بلغت مستوى متدنياً جداً دون 40 دولاراً، ما ولد حالة من القلق والانتظار عند المستثمرين.

وقال محلل مالي إن السوق السعودية كانت الأكثر إيجابية مع إعلان الرؤية المستقبلية الأسبوع الماضي.

وبحسب تقرير اقتصادي، فإن الأسهم الخليجية تتعرض لضغوط بسبب قيام المستثمرين بالبيع لجني الأرباح، بعد مكاسب الفترة الأخيرة، متجاهلين ارتفاعا جديدا في أسعار النفط.

وكانت العقود الآجلة لخام برنت قد أغلقت عند 48.13 دولار للبرميل يوم الجمعة، بعد أن سجلت ذروة 2016 عند 48.50 دولار. وارتفعت الأسعار 21.5% في أبريل، وهي أكبر زيادة شهرية منذ مايو 2009.

وقد تجاوبت الأسهم بالفعل لشهرين أو ثلاثة أشهر مع فكرة أن تراجع أسعار النفط قد بلغ مداه. ويركز المستثمرون الآن على الأضرار اللاحقة بأرباح الشركات من جراء سياسات التقشف في المنطقة.

ونقلت "رويترز" عن سبستيان حنين، رئيس إدارة الأصول بشركة المستثمر الوطني في أبوظبي قوله: "السؤال الحقيقي هو تقييم ما إذا كانت الأسواق ستحافظ على هذه المستويات إذا تراجعت أسعار النفط مجددا".

وبدأ بعض المستثمرين الأفراد جني الأرباح قبيل حلول شهر رمضان، بعد خمسة أسابيع، حيث يتراجع النشاط خلاله.

إعلانات