أرباح "بايونيرز" تقفز بـ24% خلال النصف الأول من 2016

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مجموعة "بايونيرز" القابضة للاستثمارات المالية، نتائج أعمالها للنصف الأول من العام المالي الجاري، محققة صافي أرباح بلغ نحو 704 ملايين جنيه، مقابل نحو 564 مليون جنيه في نفس الفترة من العام الماضي، بنسبة زيادة تصل إلى نحو 24.8%.

ووفقاً لنتائج أعمال المجموعة، فقد ارتفع إجمالي حقوق الملكية للشركة القابضة ليصبح 7.9 مليار جنيه مصري.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة بايونيرز القابضة، وليد زكي، إن إدارة المجموعة عملت بقوة على توفير الاستقرار لشركاتها، ونجحت في الاستفادة من هذه الأحداث لتنهي الفترة بشكل إيجابي من حيث النشاط واستقرار الأداء، والتي كانت جميعها مؤشرات تثبت استقرار الأداء المالي والقدرة على تنمية الأرباح.

وأوضح أن إدارة الشركة نفذت عددا من الصفقات الاستثمارية بالشركات المصرية، حيث سعت الشركة للاستفادة من السيولة المتاحة لديها في تنفيذ صفقات استحواذ على شركات تعمل في قطاعات استثمارية متميزة في هذه المرحلة، في إطار سعي إدارة الشركة لتنويع الاستثمارات بغرض تنويع مصادر الدخل، مضيفاً أن المجموعة نجحت في إغلاق ملفات عدد من صفقات الاستحواذ الناجحة.

وتمتلك مجموعة "بايونيرز" القابضة حصص مساهمات مباشرة وغير مباشرة فيما يتجاوز 50 شركة تابعة وشقيقة، منهم 9 شركات مقيدة بالبورصة المصرية.

وأوضح زكي أن الشركة تمكنت من استخدام زيادة رأس المال السابقة والاستغلال الجيد لمواردها في الاستثمارات التي قامت بها خلال الفترات السابقة، مما انعكس على نتائج أعمالها.

وأشار إلى أن لجنة الاستثمار بالمجموعة في حالة فحص دائم للعديد من الفرص المتاحة، وتعكف على إعداد الدراسات الخاصة بكل حالة، لانتقاء أفضلها وطرق تمويلها التي يجب أن تتناسب مع حجم الاستثمار وطبيعته، من خلال استخدام فائض السيولة أو من خلال البنوك.

وأكد أن إدارة الشركة ترى أن العام الجاري لا يزال يمثل فترة واعدة بالنسبة لقطاع الاستثمارات المالية، خاصة مع سعي الشركة لتنويع استثماراتها المالية مما يدعم سعي إدارة المجموعة لتنمية مستويات الربحية.