الكويتية للاستثمار: نعمل للتوسع إقليميا بالبنية التحتية

نشر في: آخر تحديث:

قال بدر السبيعي الرئيس التنفيذي للشركة الكويتية للاستثمار إن الشركة تسعى لتعزيز نشاطها على مستوى دول الخليج العربية في مجال مشاريع البنية التحتية والمشاريع العقارية والمدرة للدخل.

وقال السبيعي "لا نريد أن تكون معظم استثماراتنا في السوق (البورصة) لأننا ندير محافظ. نعتقد أن محفظتنا والمحفظة الوطنية ومحافظ عملائنا حجمها كاف في السوق ونحتاج أن نتوجه بشكل أوسع إلى البنية التحتية." لكنه لم يعط رقما للاستثمارات المخصصة للتوسع الاقليمي، وفقا لوكالة "رويترز".

يشار إلى أن الكويت للاستثمار تدير أصولا بنحو ملياري دينار، ما يعادل 6.55 مليار دولار وتمتلك فيها الهيئة العامة للاستثمار التي تدير الصندوق السيادي لدولة الكويت 76 في المئة ويبلغ رأسمالها 55.125 مليون دينار.

وتدير الشركة محافظ للعملاء كما تدير المحفظة الوطنية الحكومية التي أنشأتها الهيئة العامة للاستثمار من أجل استثمار جزء من أموالها في بورصة الكويت كما تمتلك 7.2% من رأسمال مصرف إبدار البحريني و51 في المئة من شركة معرض الكويت الدولي.

وقال السبيعي "نريد أن نتوسع في قواعد عملائنا... عملاؤنا في الكويت موجودون وفلوسهم موجودة ويحتاجون الشرارة."

لكن السبيعي استبعد أن تقوم الشركة بالاستثمار في مصر أو تركيا أو إيران بسبب التوترات السياسية والأمنية هناك، مؤكدا أنها تستهدف دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال "مصر وتركيا وإيران مازلنا بعيدين عنها.. الصورة (هناك) ليست واضحة ورأس المال جبان."

وأجرت الشركة عملية إعادة هيكلة خلال السنوات القليلة الماضية بهدف التخلص من بعض الأصول وتعزيز تواجدها في بعض القطاعات لاسيما بعد هبوط الأصول المدرجة في بورصة الكويت بشكل كبير جدا خلال السنوات التي أعقبت الأزمة المالية العالمية التي اندلعت في 2008.

ومنيت شركات الاستثمار في الكويت بخسائر فادحة بسبب تداعيات الأزمة المالية العالمية وهو ما أدى لانهيار شركات كبرى بينما ظلت الغالبية العظمى من الشركات تعاني وطأة شح السيولة وعبء الديون المتراكمة حتى الآن.

وقال السبيعي إن الشركة ماضية قدما في خطتها لإعادة الهيكلة لكنها تأخرت في تنفيذ بعض بنودها ومنها أن الشركة كانت ترغب في بيع بعض الأصول لكنها لم تتمكن من ذلك بسبب أوضاع السوق الكويتي وأسواق المنطقة والأسواق الدولية.

وقال إن الشركة أعادت هيكلة قروضها وحققت فيها أرباحا دون مزيد من التوضيح.