"كريم": سنوفر أكثر من 200 ألف فرصة عمل للمصريين بـ2017

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة "كريم"، الشركة الرائدة في توفير سبل النقل الخاص عبر تطبيقات الهاتف الذكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، عن اتجاهها لتوفير عشرات الآلاف من فرص العمل للمصريين من خلال نموذج أعمال الشركة المتميز، وذلك إيماناً منها بأهمية السوق المصري كأحد الأسواق الرئيسية التي تعمل بها، ومن منطلق التزامها نحو هذا السوق المحوري.

وبلغ عدد السائقين المنضمين لشركة كريم في مصر نحو 50 ألفا، غير أن الشركة لديها خطط طموحة لزيادة هذا العدد ليصل إلى نحو 200 ألف بنهاية 2017، ما سيوفر المزيد من فرص العمل في مصر على الرغم من الضغوط الاقتصادية الحالية.

ووصلت نسبة السائقين في القاهرة والتي تعد أكبر مدينة ضمن شبكة كريم العالمية، إلى ما يقرب من 82% من إجمالي عدد سائقي كريم مصر، تلتها مدينة الإسكندرية بنسبة 16%، بينما توزعت نسبة الـ 2% الباقية على بقية المدن المصرية التي تستهدف "كريم" التوسع فيها خلال الفترة المقبلة، خاصة أنها قد أضافت العديد من المدن الجديدة لشبكتها في مصر.

وبلغ عدد السائقين العاملين بدوام كامل 24% بمتوسط دخل يبلغ 8 آلاف جنيه شهرياً، بينما وصل متوسط الدخل الشهري للعاملين بدوام جزئي إلى نحو 2500 جنيه.

وقالت الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة "كريم"، مدثر شيخة، إن خلق وظائف جديدة في المجتمعات التي نعمل بها يُعد من أهم ما يميز ثقافة كريم في الأعمال.

وأوضحت أن سائقي "كريم" يمثلون أهم أصول الشركة، ونعمل بشكل متواصل على تحسين حياتهم من خلال توفير التدريبات الاحترافية وفرص النمو والتقدم لهم.

وتابع: "وفي سوق فريد من نوعه وإمكانياته مثل السوق المصري، وفي كل سوق جديد ندخله، يتمثل هدفنا الرئيسي في خلق المزيد من الوظائف وتوفير فرص مرنة وبدائل لتحقيق دخل إضافي لكل سائقي كريم، مع سعينا الدائم لتحسين مستوى الخدمة التي نقدمها لعملائنا كما يتوقعون منا".

وفي خطوة تهدف للتوسع في أعمالها وخلق فرص جديدة في السوق المصري، قامت شركة "كريم" بدمج التاكسي الأبيض ضمن شبكتها في السوق المصري.

وتسعى الشركة لتلبية احتياجات المجتمع المحلي الذي تعمل به، مع تعزيز مكانتها كشركة محلية من المنطقة وللمنطقة.