عاجل

البث المباشر

ترخيص جديد لشركة بتروكيماويات أجنبية في جازان

المصدر: العربية.نت

أعلنت شركة أرامكو، توقيع اتفاقية مع مستثمر أجنبي تتضمن تخصيص أرض في مدينة جازان الاقتصادية، لمشروع إنتاج مادتي حامض تريفياليك النقي (PTA) والبولي إيثيلين تيريفتالات (PET) بحسب صحيفة الاقتصادية.

وقالت الشركة، إن نسبة الإنجاز في مشروع مدينة جازان الاقتصادية، بلغت نحو 53% في أعمال المشروع كافة وبمرافقه المختلفة، الصناعية والخدماتية، مؤكدة أن العمل يسير بشكل جيد ومتسارع.

وأشارت إلى مساهمتها في توظيف خمسة آلاف شاب سعودي من منطقة جازان في المدينة الاقتصادية على مهن وحرف صناعية إنشائية متنوعة على مدى أربع سنوات من خريجي المعاهد الثلاثة، التي تم إنشاؤها في مدن أبو عريش، والحقو، والدرب، فيما يتوقع أن توفر المدينة الاقتصادية في جازان عند استكمال وتشغيل جميع مكوناتها واستثماراتها نحو 75 ألف وظيفة مباشرة وغير مباشرة خلال السنوات الـ 25 المقبلة.

وأوضحت أنه تم إطلاق عدد من مبادرات التأهيل والتدريب بهدف بناء قوة عمل قادرة ومؤهلة من شباب المنطقة ليشغلوا الوظائف في هذه المشاريع في مراحلها كافة، حيث إنه تم إنشاء تحالف مقاولي جازان للتدريب والتوظيف "مهارات" بين "أرامكو السعودية" والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

وبينت أنه تم تكليف الهيئة الملكية للجبيل وينبع بإدارة وتشغيل مدينة جازان الاقتصادية، بحسب المرسوم الملكي، وتولت الهيئة إدارة وتشغيل المدينة الاقتصادية منذ مطلع عام 2017 الجاري على أن تستكمل "أرامكو" بناء مشاريع المرحلة الأولى للبنية التحتية للمدينة وتسليمها للهيئة الملكية بعد الانتهاء من أعمال الإنشاءات.

ونوهت إلى قيام "أرامكو" حاليا ببناء شاطئ لمدينة بيش يخدم أهالي المنطقة، حيث يبلغ طوله 1.7 كيلومتر ويحتوي على مرفأ لصيادي الأسماك، مناطق ترفيهية وخضراء، مسجد، مطاعم وخدمات وملاعب رياضية.

وتتضمن مشاريع المدينة الاقتصادية في جازان مشروع مصفاة "أرامكو"، التي ستكون نواة المدينة وقلبها النابض، ويعد من بين أضخم مشاريع التكرير التي أنشئت خلال الـ 20 عاما الماضية على مستوى العالم، بحجمه، وتقنيته المتقدمة، وطاقته الإنتاجية، وتكامله الهادف لتعظيم القيمة.

وصممت المصفاة لمعالجة أكثر من 400 ألف برميل في اليوم من الزيت العربي الثقيل والمتوسط، لتوفير القيم للصناعات التحويلية وتلبية احتياجات المنطقة من المنتجات النفطية المكررة.

وذلك إضافة إلى مجمع توليد الطاقة، ويشمل أول معمل في المملكة لتحويل سوائل البترول الثقيلة إلى غاز منقى نظيف ومن ثم إنتاج الكهرباء باستخدام تقنية الدورة المركبة عالية الكفاءة بطاقة مقدارها 3900 ميجاواط.

وسيصدر هذا المجمع ما يربو على 2400 ميجاواط لشبكة الكهرباء الوطنية، وبذلك ستتوفر الطاقة النظيفة بطريقة اقتصادية وبجودة واعتمادية عالية.

إعلانات