بعد شراء قنوات الحياة بـ1.4 مليار جنيه..من هي "فالكون"؟

نشر في: آخر تحديث:

استحوذت شركة "فالكون" في مصر، على مجموعة قنوات "الحياة"، التي يمتلكها رجل الأعمال والسياسي البارز السيد البدوي، وذلك في صفقة تعد الأضخم في قطاع الإعلام المصري.

وأعلنت مجموعة "تواصل"، إحدى شركات مجموعة "فالكون"، وشركة "سيجما" للإعلام، توقيع الطرفين اتفاقية إطارية تستحوذ من خلالها الأولى على شبكة قنوات الحياة الفضائية.

وذكر في بيان مشترك، أن اتفاق البيع ينص على شراء مجموعة تواصل شبكة قنوات الحياة وأصولها بالكامل من شركة سيجما للإعلام، ومن المقرر أن تتسلم الشركة استوديوهات الحياة الأسبوع المقبل لمباشرة الإدارة الكاملة للشبكة.

ووقع عقد الاتفاقية الإطارية بين الجانبين السيد البدوي، رئيس مجلس إدارة شركة سيجما للإعلام، وشريف خالد رئيس مجلس إدارة مجموعة "فالكون جروب" المالك الرئيسي لشركة "تواصل".

وكانت مفاوضات قد أعلن عنها خلال الفترة الماضية بين مالك مجموعة قنوات الحياة، السيد البدوي، ومجموعة من رجال الأعمال، بعد فشل "البدوي" في تسوية الأوضاع المالية للعاملين الذين دخلوا في اعتصام مفتوح بعد تأخر مستحقاتهم المالية لأكثر من ثمانية أشهر.

وتعرضت مجموعة "الحياة" لقطع البث عنها من قبل مدينة الإنتاج الإعلامي بسبب المديونيات المستحقة عليها، لكنها عاودت البث مجددًا بعد تسوية وجدولة هذه المديونيات.

وكشف "البدوي" أن قيمة صفقة بيع شبكة تليفزيون الحياة لشركة تواصل، بلغت 1.4 مليار جنيه تساوي نحو 80 مليون دولار، مشيراً إلى أن ديون المجموعة كانت قد تخطت حاجز المليار جنيه تساوي 57 مليون دولار، وجرى توجيه معظم إيرادات القناة لسداد المديونيات المستحقة.

أما مجموعة "فالكون جروب" فقد تأسست عام 2006، بمشاركة رئيسية من البنك التجاري الدولي – مصر، وتمكنت منذ التأسيس من تحقيق نسب نمو قياسية حتى أصبحت إحدى كبرى الشركات التي تقدم خدمات أمنية متكاملة حيث أنها تقوم بتغطية 28 محافظة عبر 13 فرعا في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية.

وتقدم الشركة أنشطتها الرئيسية من خلال عدة كيانات قانونية منفصلة في مجالات: الأمن، نقل الأموال، الخدمات الفنية، والخدمات العامة وإدارة العقارات.

أما شركة "تواصل" فتعود ملكيتها إلى شركة "فالكون" التي قررت مؤخراً الاستثمار في قطاع الإعلام، بعدما أعلنت عن إطلاق شركة تواصل للعلاقات العامة والإعلام في يوليو من العام الماضي.

وبدأت مجموعة فالكون نشاطها الإعلامي في مصر بإطلاق إذاعة "DRN" التابعة لفالكون جروب والتي تديرها شركة "هوم ميديا" المملوكة لنفس المجموعة. كما استحوذت فالكون على شبكة تلفزيون العاصمة التي كانت مملوكة للنائب سعيد حساسين، في أغسطس الماضي، لتصبح الذراع الإعلامية الثانية لها مع راديو "DRN"، وتديرها أيضا شركة "هوم ميديا".

وعقب الاستحواذ على شبكة تليفزيون الحياة، والتي تعد الذراع الإعلامية الثالثة لها، قررت "فالكون" إسناد إدارة الشبكة لشركة "تواصل" وليس "هوم ميديا" ليصبح كل منهما كيانا منفصلا إداريا عن الآخر.