سهم "تبريد" يتراجع 2% بعد نتائج فصلية مخيبة

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت أرباح شركة تبريد للربع الثالث من هذا العام بنحو 11% مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي لتبلغ نحو 98 مليون درهم.

وارتفعت أرباح الشركة لفترة الأشهر التسعة الأولى من هذا العام بـ8% مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي، لتبلغ 290 مليونا و400 ألف درهم.

ويعود سبب ارتفاع الأرباح خلال الفترة الحالية إلى ارتفاع الإيرادات بنسبة 9% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، إضافة إلى ارتفاع أرباح الحصة من نتائج الشركات الزميلة والمشاريع المشتركة بنسبة 14% لتصل إلى 91 مليون درهم مقارنة بـ 79.9 مليون درهم خلال التسعة أشهر الأولى من 2016.

وتراجع أداء سهم شركة الوطنية للتبريد المركزي "TABREED" خلال جلسة اليوم الأربعاء، في أعقاب الإعلان عن النتائج المالية للربع الثالث من العام الجاري.

وبحلول الساعة 11:30 بتوقيت الإمارات سجل السهم تراجعاً بنسبة 2% إلى مستوى 2 درهم "أدنى مستوى منذ يونيو الماضي".

وجرى التعامل على السهم بنحو 1.03 مليون سهم، محققة ما قيمته 2.07 مليون درهم من خلال تنفيذ 14 صفقة.

وقال قال جاسم حسين ثابت الرئيس التنفيذي لشركة "تبريد" في لقاء له مع "العربية"، "أن الشركة حققت نتائج نتائج قوية مدفوعة بعمليات في دول مجلس التعاون وبالأخص الايرادات من وحدة المياة المبردة التي زادت 14% والسبب يعود إلى التوصيلات التي يقوم بها في أخر 9 شهور".

وأضاف "مجموع التوصيلات التي توصلنا لها في تبريد تعادل 1,1 مليون طن تبريد، وهو ما يعادل تزويد فوق 1 و 5 بحجم برج خليفة"

أما بالنسبة للسبب في تراجع أرباح الربع الثالث وهو تباطؤ الأعمال الغير الأساسية.