عاجل

البث المباشر

شراكات سعودية أميركية في قطاع الطاقة بـ10 مليارات دولار

المصدر: دبي - العربية.نت

شهد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز السبت التوقيع على مذكرتي تفاهم بقيمة تتراوح من 8 إلى 10 مليارات دولار، التي وقعتهما شركة التكرير والمعالجة والتسويق "موتيفا إنتربرايسز إل. إل.سي"، التابعة لأرامكو السعودية، والمملوكة لها بالكامل، مع شركتي "تيك نيب إف إم سي بي إل سي"، و"هوني ويل يو أو بي إل إل سي"، الأميركيتين.

وتمّهد مذكرة التفاهم الأولى، الطريق لتقييم استخدام تقنيات إنتاج الإيثيلين باللقيم المختلط الذي تنتجه شركة تيك نيب إف إم سي بي إل سي في الولايات المتحدة الأميركية.

أمّا مذكرة التفاهم الثانية، فتساعد شركة موتيفا على تجربة استخدام التقنيات التي تنتجها "هوني ويل" لاستخلاص المركّبات العطرية لإنتاج البنزين والبرازايلين، لغرض إنشاء مجمع بتروكيماويات محتمل على طول الساحل الأمريكي.

جاء ذلك خلال حفل #أرامكو_السعودية، ولقاء الجيل الأول من موظفي الشركة، الذي أقيم في مدينة #هيوستن.

وحضر اللقاء الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز، سفير السعودية لدى الولايات المتحدة الأميركية، والوفد الرسمي ولي العهد، وحاكم ولاية تكساس جريج أبوت، ووزير الطاقة الأميركي ريك بيري، ووزير #الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، المهندس خالد الفالح، ورئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين حسن الناصر.

وتعد مذكرات التفاهم هذه أولى خطوات " #موتيفا" للتوسّع في إنتاج البتروكيماويات.

ويتوقع اتخاذ قرار الاستثمار النهائي في هذه المشروعات بحلول عام 2019م، ويعتمد ذلك على الأداء الاقتصادي القوي، والحوافز التنافسية، وانتظام الدعم.

إعلانات

الأكثر قراءة