شركتا تحويل أموال ستدخلان تحت مظلة شركة قابضة.. ما هما؟

نشر في: آخر تحديث:

قال مسؤولون تنفيذيون إن شركتي الصرافة وتحويل الأموال ترافيليكس ومركز الإمارات العربية المتحدة للصرافة ستدخلان تحت مظلة شركة قابضة واحدة استعدادا لإدراج محتمل في البورصة بلندن.

وستسجل الشركة القابضة "فينابلر" في بريطانيا بعد موافقة الجهات التنظيمية، وستصبح المظلة لعلامات الخدمات المالية لبافاجوثو راجهورام شيتي، أحد أقطاب قطاع الأعمال والذي يتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرا.

واشترى شيتي، أكبر مساهم في الإمارات العربية المتحدة للصرافة ترافيليكس ومقرها لندن في يناير/ كانون الثاني 2015، مقابل 800 مليون جنيه استرليني (1.1 مليار دولار).

وقال المدير التنفيذي لفينابلر بيناي شيتي في مقابلة مع رويترز "نواصل التركيز على العمل على طرح عام أولي وسنعود في الوقت المناسب".

وتابع "تضع فينابلر استراتيجية الشركة، داخليا وخارجيا، للجمع بين خطة الاستثمار الرقمية الخاصة بنا وأنشطتنا التقليدية".

يذكر أن "بافاجوثو راجهورام شيتي" هو مؤسس شركة إن.إم.سي للرعاية الصحية المدرجة في لندن، والتي أدرجت علي المؤشر فايننشال تايمز 100 العام الماضي.

وسيكون مقر فينابلر في الإمارات مثل شركة إن.إم.سي للرعاية الصحية.

وتهدف الإمارات العربية المتحدة للصرافة إلى زيادة حصتها في قطاع التحويلات العالمية البالغ حجمه 575 مليار دولار إلى أكثر من 10% بحلول عام 2020 بحسب ما ذكره رئيسها التنفيذي بروموث مانغات لرويترز العام الماضي.

وقال مانغات اليوم الاثنين إن الشركة في سبيلها لتحقيق الهدف وإنها استخدمت نحو 40 بالمئة من ما يتراوح بين 250 إلى 300 مليون دولار خصصتها لصفقات الاستحواذ والاستثمار.