ماهي توصية مجلس إدارة "زين" السعودية لإطفاء الخسائر؟

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مجلس إدارة شركة الاتصالات المتنقلة السعودية "زين" موافقته على التقدم إلى الهيئة والسوق المالية السعودية (تداول) بطلب تخفيض رأس مال الشركة من 5,837,291,750 ريال سعودي إلى 3,616,110,780 ريال سعودي، يمثل انخفاضا في رأس المال نسبة ما يقارب 38٪. ويعود السبب في تخفيض رأس المال هو إطفاء الخسائر المتراكمة البالغة 2,221,180,970 ريال سعودي.

وسوف يتم تخفيض رأس المال من خلال إلغاء 222,118,097 سهم بحيث يتم إلغاء 38 سهم مقابل كل مائة سهم مملوك. ونتيجة لذلك سيتم تخفيض عدد الأسهم المصدرة من 583,729,175 سهم إلى 361,611,078 سهم. وسيكون تخفيض رأس المال في نهاية ثاني يوم تداول يلي انعقاد الجمعية العامة غير العادية التي تقر تخفيض رأس المال.

ولن تتغير نسبة ملكية أي مساهم في الشركة نتيجة لتخفيض رأس المال، كما أنه لن يؤثر تخفيض رأس المال على التزامات الشركة القائمة أو عملياتها.

من جهه أخرى، وافق مجلس إدارة الشركة أيضاً على التقدم إلى الهيئة والسوق المالية السعودية (تداول) بطلب زيادة رأس مال الشركة من 3,616,110,780 ريال سعودي إلى 9,616,110,780 ريال سعودي عن طريق إصدار أسهم حقوق أولوية بقيمة إجمالية قدرها 6,000,000,000 ريال سعودي.

وسيتم إصدار الحقوق الأولية للمساهمين المالكين للأسهم يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية التي تقر الموافقة على زيادة رأس المال عن طريق إصدار أسهم حقوق أولوية والذي تظهر أسمائهم في سجل مساهمي الشركة لدى شركة مركز الإيداع في نهاية ثاني يوم تداول يلي تاريخ الجمعية.

وتتوقع الشركة أن تؤدي إعادة هيكلة رأس المال وإصدار الحقوق الأولوية إلى ضخ أموال جديدة يتم استخدامها لتخفيض ديون الشركة في الميزانية العمومية، مما يؤدي إلى التوفير في تكاليف الأعباء التمويلية. ومن المتوقع أيضا أن يكون لإعادة هيكلة رأس المال آثار إيجابية منها تحسين الأداء المالي للشركة، والربحية، ومعدلات الاقتراض الخاصة بها.

ويخضع تخفيض رأس المال المقترح وزيادة رأس المال عن طريق إصدار أسهم حقوق أولوية اللاحقة له لموافقات الجهات التنظيمية، بما في ذلك هيئة السوق المالية والجمعيات العامة غير العادية المقرة له.