عاجل

البث المباشر

"الحكير للسياحة" تتكبد خسائر بـ2.5 مليون ريال بـ9 أشهر

المصدر: العربية.نت

تكبدت مجموعة عبدالمحسن الحكير للسياحة والتنمية خسائر بـ2.5 مليون ريال بنهاية التسعة أشهر الأولى 2018، مقارنة بأرباح 31.8 مليون ريال في الفترة نفسها من العام الماضي.

بينما تراجعت أرباح "الحكير للسياحة" الفصلية بنسبة 78.8% إلى 1.9 مليون ريال مقارنة بـ9 ملايين في الربع المماثل من العام الماضي.

وقالت الشركة إن سبب تسجيل الخسائر خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق يعود إلى:

1- تسجيل مصاريف ما قبل التشغيل والمصاريف التشغيلية والإدارية والتسويقية. والجدير بالذكر أن هناك انخفاضا في الطلب على الفنادق القائمة من قبل قطاع الأعمال والأفراد (المؤتمرات، الاجتماعات والمعارض) وزيادة تنافسية السوق مما أدى إلى انخفاض معدل سعر بيع الغرفة اليومي ونسب الإشغال، وذلك بالرغم من أن هناك زيادة في الإيرادات إلا أن هذه الزيادة نتجت عن افتتاح مراكز ترفيهية وفنادق جديدة والتي ما زالت في فترة النضوج ولم تساهم في زيادة معدل الربحية.

2- تأثر إيرادات المراكز الترفيهية سلبا نتيجة إلغاء إجازة الربيع لعام 2018 وانخفاض الطلب بشكل عام.

3- انخفاض في صافي أرباح نتائج المشاريع المشتركة.

كما أرجعت الشركة سبب انخفاض الأرباح خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق إلى:

1- موسمية النشاط التي أثرت سلبا على إيرادات القطاع الترفيهي حيث تزامن وقوع عيد الفطر في الربع الثاني من العام الحالي مقارنة بوقوعه في الربع الثاني والثالث من العام السابق على الرغم من زيادة إيرادات القطاع الفندقي الناتجة عن افتتاح فنادق جديدة.

2- انخفاض الربح التشغيلي بسبب تسجيل مصاريف ما قبل التشغيل والمصاريف التشغيلية والإدارية والتسويقية والخاصة بالفنادق والمراكز الترفيهية الجديدة والتي مازالت في فترة النضوج.

3 - انخفاض في صافي أرباح نتائج المشاريع المشتركة.

إعلانات

الأكثر قراءة