"كيبكو" لـ"العربية": لا مفاوضات حاليا لبيع حصتنا بـOSN

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر مسؤولة في مجموعة مشاريع الكويت القابضة كيبكو لـ"العربية" أنه "لا توجد مفاوضات تجري حاليا لبيع حصة المجموعة في شركة OSN".

وكانت معلومات ترددت في السوق الكويتية حول وجود مفاوضات جادة لبيع حصة #كيبكو في OSN، بعد اعلان تراجع إيرادات الشركة المتخصصة في خدمات التلفزيون المدفوع، وتأثيرها على ايرادات المجموعة سلبيا.

ونقلت "رويترز" أمس أن (كيبكو)، أكبر شركة استثمارية في الكويت، عينت مصرف غولدمان ساكس، لتقديم المشورة بشأن بيع حصة الأغلبية التي تملكها في مشغل التلفزيون المدفوع OSN، بحسب ما ذكرت مصادر مطلعة على الموضوع للوكالة.

و هذه ليست المرة الأولى التي تستكشف فيها شركة #مشاريع_الكويت فرص بيع جزء من حصتها في OSN، ففي عام 2014 قالت الشركة إنها تعتزم البدء في عملية طرح أولي عام لأسهم OSN.

وبحسب بيانات "رويترز" سجلت OSN، التي وقعت هذا العام أول اتفاقية شراكة في المنطقة مع #نتفلكس، انخفاضاً بنسبة %10 في الدخل في الأشهر الثلاثة حتى 30 سبتمبر، وفقاً لأحدث النتائج المالية لشركة كيبكو.

وقالت شركة مشاريع الكويت في النتائج التي تم الإعلان عنها الأسبوع الماضي، ان مجلس إدارة الشركة وافق على الشروع في خطة لبيع حصتها البالغة %60.5 في أسهم مجموعة "بانثر ميديا"، المعروفة باسم OSN، واستعانت بمصرف استثماري عالمي لهذا الغرض من دون الكشف عن اسم المصرف.

منافسة شرسة

وتواجه OSN، التي يوجد مقرها في دبي، منافسة شرسة في مجال الترفيه الذي يشهد تغييراً كبيراً شمل الابتعاد عن مزودي التلفزيون المدفوع التقليديين.

ومن خلال حقوق البث في دول عبر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تمتلك OSN أكثر من 180 قناة، وفقاً لموقعها الإلكتروني. وتعتبر مجموعة الموارد السعودية من المساهمين الآخرين أيضاً.

وكان أنوج روهتاجي، مدير الرقابة المالية للمجموعة في شركة مشاريع الكويت، قال في المؤتمر الذي عقد لإعلان نتائج الربع الثالث للمجموعة، إن OSN تواجه طلباً ضعيفاً في أسواقها الرئيسية بسبب القرصنة والعوامل الجيوسياسية والإصلاحات المالية من قبل الحكومات التي أدت إلى خروج عدد كبير من المغتربين من بعض أسواقها الأساسية. وأضاف أن OSN تتخذ إجراءات لخفض التكاليف وجذب عملاء جدد، بحسب ما نقلته "القبس" عن "رويترز".