عاجل

البث المباشر

رغم الحظر.. قيمة هواوي بالمركز 47 عالمياً

الشركة تصعد للمركز 47 بقائمة العلامات التجارية العالمية

المصدر: القاهرة – خالد حسني

في خضم الحملة والعقوبات التي فرضها الرئيس الأميركي دونالد ترمب على الشركة الصينية "هواوي"، أعلنت الشركة نجاحها وصعود مركزها ضمن ترتيب قيمة العلامات التجارية العالمية، لكن ذلك لا يقلل من ما يحذر منه الخبراء من تأثر مبيعات عملاق الهواتف الصيني في العالم، وعلاقته بمختلف الشركات والمنصات الإلكترونية التي تجعل من الهواتف الذكية ذات قيمة أعلى مثل تطبيقات غوغل وغيرها من تطبيقات الشركات الأميركية.

وبحسب تقرير BrandZ الذي صدر مؤخراً، حلت الشركة في المركز الـ 47 بزيادة قيمة علامتها التجارية 8% مقارنة بالعام الماضي.

وتم إعداد هذه الدراسة السنوية على العلامات التجارية من قبل مجموعة WPP ومعهد Kantar للدراسات السوقية لتظهر أن هذا هو العام الرابع على التوالي الذي تندرج فيه علامة هواوي التجارية في قائمة أفضل 50 علامة تجارية حول العالم.

يأتي ذلك في الوقت الذي تشير فيه التوقعات إلى استمرار الحرب التجارية بين واشنطن وبكين، والتي أطلقها الرئيس الأميركي خلال الفترة الماضية.

وذكرت "هواوي" في بيان، أنه بالعودة إلى الربع الأول من العام الجاري، فقد أصدرت مؤسسة البيانات الدولية IDC المختصة بدراسة العلامات التجارية للهواتف الذكية وأدائها في الأسواق العالمية والمحلية تقريرها الربع السنوي، والذي أظهر التقرير تقدم هواوي لتحتل المركز الثاني بتحقيق معدل نمو مبيعاتها بنسبة 50% الذي تم ترجمته إلى بيع نحو 59.1 مليون هاتف ذكي خلال الربع الأول من عام 2019، وتحقيق حصة سوقية عالمية نسبة 19%.

وبذلك تقترب مبيعات "هواوي" من مبيعات عملاق الهواتف الكوري الجنوبي شركة "سامسونغ" التي تتصدر قائمة الحصة السوقية العالمية بنسبة 23.1% وذلك خلال الربع الأول من عام 2019.

وبحسب تقرير سابق لشركة Rosenblatt Securities حول قطاع الهواتف الذكية فإن شركة هواوي شحنت مليون هاتف ذكي يدعم نظام التشغيل الخاص بها.

وذكر أن "هواوي" شحنت هذه الهواتف بغرض اختبار نظام التشغيل المطور ذاتيا كبديل لأندوريد قبل إطلاقه رسميا في وقت مبكر من هذا الخريف أو الربيع المقبل على أقصى تقدير، لكن خبراء يقولون إن الحظر الأميركي قد يطيح بآمال الشركة وهو ما حصل بالفعل عندما أعلنت هواوي تأجيل طموحها بأن تصبح أكبر شركة مصنعة للهواتف بالعالم مع نهاية 2019 إلى أجل غير مسمى.

وذكر التقرير الصادر عن شركة Rosenblatt Securities أن نظام التشغيل الخاص بهواوي سيكون متوافقا تماماً مع جميع تطبيقات Android بالإضافة إلى أنه مُدعم بمزايا أمنية أكثر للحفاظ على البيانات الشخصية للمستخدمين.

ويتضارب هذا التقرير مع ما قاله المدير التنفيذي لمجموعة هواوي لأعمال المستهلك، ريتشارد يو"، لموقع The China Daily العالمي معلقاً على نظام التشغيل التي صممته هواوي، بأنه سيتم إطلاقه في فصل الخريف القادم أو في فصل الربيع القادم.

بينما قال "يو" على محادثة WeChat group مع مجموعة من خبراء الإنترنت إن نظام التشغيل الجديد من هواوي سيدعم الهواتف الذكية، والحواسب الشخصية، والأجهزة اللوحية، والتلفزيونات، والسيارات، والأجهزة القابلة للارتداء وأي جهاز آخر يمكن أن يدعم نظام تشغيل.

وعلى الرغم من أن الولايات المتحدة قررت تأجيل حظر المعاملات التجارية مع هواوي لمدة 90 يوما بداية من يوم 20 مايو الماضي، فإن هواوي عملت على تطوير نظام تشغيل خاص بها والذي كان ضمن خططها المستقبلية لسنوات ماضية.

ووفقاً لموقع Huawei Central، فإن العلامة التجارية الجديدة أخذت موافقات تنظيمية من العديد من الأسواق العالمية في مختلف المناطق مثل كندا، أوروبا، كوريا الجنوبية والمكسيك، لكن لا أحد يمكنه تقييم الأثر الفعلي للحظر الأميركي على هواوي و 68 كياناً تابعا أو مرتبطا بها إذ تظل الأزمة رهن ما تكشف عنها بيانات السوق من تأثير يتوقع الخبراء بأن يكون عميقاً.

إعلانات