"برتامينا" وأرامكو تمددان محادثات المصفاة 3 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة الطاقة الحكومية الإندونيسية "بي تي برتامينا"، اليوم الثلاثاء، تمديد المفاوضات مع أرامكو بخصوص التطوير المشترك المحتمل لمصفاة نفط في البلاد لمدة ثلاثة أشهر أخرى.

ويأتي ذلك بعد تمديد المحادثات من قبل لمدة ستة أشهر من ديسمبر الماضي، وأكدت برتامينا، اليوم الثلاثاء، أن الجانبين عجزا عن الاتفاق على "تقييم" للمصفاة، دون أن تذكر مزيداً من التفاصيل.

واتفقت برتامينا وأرامكو في 2016 على التفاوض بخصوص تأسيس مشروع مشترك لبناء وتشغيل مصفاة سيلاكاب في إقليم جاوة الوسطى.

وقالت فجرية عثمان المتحدثة باسم برتامينا في بيان اليوم، إن الشركتين ستمددان المحادثات ثلاثة أشهر، واتفقتا على تفويض مستشار مالي للمساعدة في وضع اللمسات الأخيرة على الصفقة.

وتمثل مصفاة سيلاكاب واحدا من ستة مشروعات كبرى تأتي في إطار المساعي الرامية لرفع طاقة برتامينا التكريرية لمثليها لتصل إلى مليوني برميل يوميا.

وكان مسؤولون في برتامينا قالوا في أبريل إنه إذا فشلت المباحثات مع أرامكو، ستدشن الشركة الإندونيسية المشروع بدون شريك لتلبية هدف التشغيل في 2025.