وزير الطاقة السعودي: طرح أرامكو سيجري في 2020-2021

بلومبيرغ: أرامكو تعيد إحياء المحادثات مع بنوك استثمار لبحث عملية الطرح

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح اليوم الثلاثاء إن السعودية تعمل صوب إدراج أرامكو في 2020-2021 مع تحرك شركة النفط الوطنية العملاقة باتجاه إتمام استحواذها على حصة أغلبية في منتج البتروكيماويات الشركة السعودية للصناعات الأساسسة (سابك) بحسب "رويترز".

وقالت وكالة بلومبيرغ نقلا عن مصادر، إن أرامكو السعودية ستستأنف الاستعدادات لطرح عام أولي ضخم.

ولفتت "بلومبيرغ" إلى أن أرامكو أجرت محادثات في الآونة الأخيرة مع بنوك استثمار لبحث أدوارهم المحتملة في الطرح الأولي.

ونقلت المصادر أن العمل التفصيلي على طرح أرامكو قد يتسارع لاحقا هذا العام أو أوائل العام المقبل.

وكان الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية أمين الناصر، قد توقع في مارس الماضي أن تكون الشركة جاهزة للطرح العام الأولي خلال سنة من الإتمام النهائي لصفقة استحواذها على حصة 70% من رأسمال الشركة السعودية للصناعات الأساسية #سابك.

وقال الناصر في مقابلة مع "العربية"، آنذاك على هامش إعلان توقيع عقد شراء حصة الـ 70% من صندوق الاستثمارات العامة، إنه في تمويل الصفقة لدينا عدة مجالات "السيولة النقدية والاقتراض، وصندوق #السندات وكلها متوفرة بالنسبة لنا كمجالات تمويل للصفقة وجرى الاتفاق مع صندوق الاستثمارات العامة على السعر، وجرى الاتفاق على كل الشروط".

وأوضح أن لدى أرامكو "منهجية معروفة في تحديد قيمة الصفقات المختلفة داخل وخارج المملكة، باستخدام الخبراء الماليين والخبراء في الشركة، وجرى الاتفاق على السعر مع الصندوق".

وأشار إلى "انتظار موافقات تنظيمية، ويجب أن تحدث هذه الموافقات، والصفقة سيجري استكمالها بالكامل بعد الموافقات التي ستتطلب وقتاً وبعد إكمال الاستحواذ بشكل كامل، وبعد أن يجري وضع الكشوفات المالية لسابك في كشوفات أرامكو سوف نحتاج إلى فترة على الأقل سنة قبل طرح الشركة في الأسواق المالية، والخطة الآن الطرح في 2021 والأمور تسير بشكل جيد".

ووصف سابك بأنها "شركة عامة مدرجة ولنا حق انتخاب غالبية أعضاء مجلس الإدارة، وسيجري تشكيل فريق عمل فوري من الشركتين لوضع خطة للمرحلة المقبلة، ولن ننتظر إتمام عملية الاستحواذ فيما يخص عمل هذا الفريق".

واعتبر الناصر أن "إتمام الصفقة مع صندوق صفقة يعود بالمنفعة على الجهات الثلاث الصندوق وسابك وأرامكو".