انخفاض أرباح مجموعة صافولا الفصلية 21.7% لـ110 ملايين ريال

حققت صافولا خلال النصف الأول من 2019 أرباحا بلغت 116.6 مليون ريال

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت الأرباح الفصلية لجموعة صافولا السعودية بعد الزكاة والضريبة إلى 110.2 مليون ريال في الربع الثاني من 2019، مقابل 140.7 مليون ريال في الفترة المقابلة من العام الماضي، بانخفاض 21.7%.

ومقارنة بأرباح الربع السابق تضاعفت الأرباح كثيرا، حيث كانت 6.3 مليون ريال.

وخلال النصف الأول من 2019، حققت صافولا أرباحا بـ 116.6 مليون ريال، مقابل 56.3 مليون ريال في النصف الأول من 2018، بارتفاع 107%.

وقالت صافولا إن انخفاض صافي الربح للربع الثاني مقارنة بصافي الربح للربع المماثل من العام السابق يعود بشكل رئيس إلى الأسباب التالية:

- انخفاض حصة المجموعة في أرباح شركة زميلة.

- ارتفاع مصروفات الزكاة والضريبة.

- ارتفاع صافي التكلفة التمويلية الناتجة عن تطبيق (المعيار الدولي الجديد للتقارير المالية رقم 16-عقود الايجار) الذي بدأ تطبيقه خلال العام 2019، بالإضافة إلى خسائر سعر صرف العملات الأجنبية.

-انخفاض مبيعات قطاع الأغذية.

وقد جاء الانخفاض في صافي الربح على الرغم مما يلي:

- الانخفاض في المصروفات التشغيلية.

- الارتفاع في المبيعات وإجمالي الربح في قطاع التجزئة.

- الارتفاع في إجمالي الربح في قطاع الاغذية.

- والأثر غير المتكرر الناتج عن عكس مخصص الزكاة والضرائب والمتعلق بتقييمات الأعوام السابقة.

بالإضافة إلى أسباب تحقيق أرباح في صافي الدخل المشار إليها أعلاه، فإن الانخفاض في إجمالي الدخل الشامل للربع الثاني من العام 2019 مقارنة مع إجمالي الدخل الشامل للربع المماثل من العام السابق تعزى إلى ما يلي:

- الزيادة في خسائر صرف العملات الأجنبية المتعلقة بالشركات التابعة للمجموعة خارج السعودية.

جاء تحقيق الأرباح في إجمالي الدخل الشامل على الرغم مما يلي:

- ارتفاع حصة المجموعة في الدخل الشامل الآخر المتعلقة بالاستثمارات في شركات محاسب عنها بطريقة حقوق الملكية.

- الزيادة الناتجة عن تغير القيمة العادلة في بند "استثمارات بالقيمة العادلة من خلال الدخل الشامل الآخر".