عاجل

البث المباشر

أرامكو.. إقبال قياسي من الأفراد على البنوك بثاني يوم اكتتاب

المصدر: العربية.نت

أكد عبدالله الحامد - مختص بإدارة الثروات والاستثمار في السعودية - أن حجم الإقبال من الأفراد غير مسبوق على الاكتتاب في أسهم أرامكو.

وأضاف في لقاء له مع "العربية" "أن الإقبال الكبير على اكتتاب أسهم أرامكو يترجم مقدار أهمية الشركة على المستوى المحلي والدولي، فأرامكو تعد أكبر منتج للنفط في العالم، وهي شركة رائدة في إنتاج الغاز، ومن المتوقع أن يشهد الطلب على الغاز في الفترات القريبة نمواً يقدر بـ 3.6% سنوياً، والشركة أيضاً بطور الاستحواذ على 70% من سابك، وهو ما يعزز مركز الشركة من ناحية البتروكيماويات".

وتابع "نحن نشهد صناعة التاريخ في اكتتاب غير مسبوق والتقييم المعلن للاكتتاب يأتي متوسط نطاق العديد من بيوت الخبرة والأبحاث العالمية ولو نظرنا لأرامكو تستحق علاوة "بريميوم" على مستوى شركات النفط العالمية. والسبب في ذلك متانة مركزها المالي فالتدفقات النقدية لا مثيل لها وربحيتها صحية، مقارنة مع الشركات المماثلة حول العالم، بالإضافة لانخفاض المديونية. فمدى قدرة الشركة على التشغيل بكفاءة عالية والاعتمادية والموثوقية لدى أرامكو قد لا تكون موجودة عند الشركات الأخرى المماثلة".

وكانت أرامكو السعودية قد أعلنت، يوم أمس الأحد، عن تحديد النطاق السعري للطرح الأولي وبداية فترة بناء سجل الأوامر لشريحة المؤسسات المكتتبة وشريحة المكتتبين الأفراد، فيما سيكون الإعلان الرسمي عن سعر الطرح للأسهم المكتتب بها في الخامس من ديسمبر المقبل، وذلك على النحو التالي:
- تم تحديد النطاق السعري للطرح بين 30 ريالا سعوديا إلى 32 ريالا سعوديا للسهم الواحد.
- سيتم تحديد سعر الطرح النهائي في نهاية فترة بناء سجل الأوامر، وسيكون اكتتاب شريحة المكتتبين الأفراد بسعر 32 ريالا سعوديا للسهم الواحد، وهو الحد الأعلى للنطاق السعري.
- سيكون حجم الطرح 1.5% كحجم أساسي من إجمالي أسهم الشركة.
- في حال كان سعر الطرح النهائي أقل من 32 ريالا سعوديا، يكون للمكتتبين الأفراد، فيما يخص الفرق بين قيمة الحد الأعلى للنطاق السعري وسعر الطرح النهائي، الخيار بين: (أ) الحصول على الفائض النقدي عن طريق رد قيمته للمُكتتب الفرد، أو (ب) إمكانية تخصيص أسهم إضافية للمُكتتب الفرد.

تجدر الإشارة إلى أن النطاق السعري للاكتتاب يقيم أرامكو بين 1.6 إلى 1.7 تريليون دولار.

إعلانات

الأكثر قراءة