"أوبر" تواجه اتهامات خطيرة في لندن.. ماذا فعلت بالركاب؟

نشر في: آخر تحديث:

على خلفية مجموعة من الاتهامات، فقدت شركة "أوبر" رخصة التشغيل في لندن للمرة الثانية من قبل هيئة النقل في العاصمة البريطانية، بعدما وجدت أن خدماتها لم تكن مناسبة وملائمة لشروط الحصول على الترخيص.

وقالت هيئة النقل في لندن عبر بيان رسمي اليوم الاثنين، إنها قد اكتشفت أكثر من 14 ألف رحلة لأوبر من قبل سائقين لا يحملون رخصة قيادة في الفترة من أواخر عام 2019 وأوائل العام الحالي.

وتابعت: "هذا الوضع يضع أمن وسلامة الركاب عرضة للخطر".

ولم يتسن لـ"العربية.نت" الحصول على تعليق من شركة "أوبر" التي فضلت الصمت وعدم التعليق لحين الرد بشكل رسمي.

وأضافت هيئة النقل في بريطانيا، أنها لا تستطيع الوثوق في أن أوبر قد تمنع تكرار هذا المشكلة، موضحة أن السلامة تُعد الأولوية المطلقة.

وقالت: "في حين نعترف بأن أوبر أدخلت تحسينات، إلا أنه من غير المقبول سماح الشركة للركاب باستخدام سيارات صغيرة مع سائقين يحتمل ألا يكونوا يحملون رخصة أو غير مؤمن عليهم".

وأضافت هيئة النقل أنه كان مصدر قلق لأن أنظمة أوبر يبدو أنه تم التلاعب بها بسهولة نسبياً".

ويوجد أمام شركة "أوبر" حالياً نحو 21 يوماً فقط للتقدم بطلب استئناف ضد القرار، ويعني ذلك أنه يمكنها الاستمرار في العمل حتى ذلك الموعد وخلال فترة الاستئناف.

وفي نهاية العام 2017 قررت هيئة النقل العام في لندن عدم تجديد رخصة التشغيل الخاصة بشركة "أوبر" كونها لا تستوفي شروط الحصول على ترخيص قبل الاستئناف واستعادة الرخصة مجدداً في العام الماضي.