"إن.إم.سي" تراجع رصيدها النقدي بعد انتقاد "مادي ووترز"

أسهم الشركة المدرجة في بورصة لندن تهبط 3%

نشر في: آخر تحديث:

قالت "إن.إم.سي" هيلث اليوم الاثنين، إن مراجعة مستقلة لدفاترها بدأت بعد أن انتقدت شركة مادي ووترز الأميركية للبيع على المكشوف والأوضاع المالية لمجموعة الرعاية الصحية العاملة في الإمارات، والتي ستتيح تقييما مبدئيا لأرصدتها النقدية حتى 15 ديسمبر.

وشككت الشركة الأميركية في ديسمبر في قيمة أصول "إن.إم.سي" وفي رصيدها النقدي، بل وفي أرباحها وديونها المعلنة، ما أدى إلى تراجع كبير لقيمة السهم.

وقالت "إن.إم.سي"، التي تعهدت الشهر الماضي بإجراء مراجعة مستقلة لأوضاعها المالية، إنها تتوقع أن تنتهي مراجعة أرصدتها النقدية في أسرع وقت ممكن ونشر ما خلص إليه التقييم الكامل قبل إصدار نتائجها المالية السنوية.

وتراجعت أسهم الشركة المدرجة في بورصة لندن 3%، في المعاملات الصباحية اليوم. وفقدت "إن.إم.سي" نحو ثلث قيمتها السوقية منذ تقرير مادي ووترز.