عاجل

البث المباشر

45.5 مليار دولار خسائر سوقية لكبرى شركات النفط الأميركي

المصدر: العربية.نت

هوت أسهم كبرى شركات النفط الصخري المدرجة في بورصة نيويورك خلال العام الجاري بأكثر من 40%، بضغط تراجع أسعار النفط، إلا أن بعضها سجل تراجعات بنسبة أكثر من 90% عن الأسعار المسجلة العام الماضي.

وبلغت الخسائر السوقية لسبع شركات من كبار منتجي النفط الصخري نحو 45.5 مليار دولار منذ مطلع العام، لتصل قيمها السوقية إلى نحو 33.8 مليار دولار، مقارنة بقيمة سوقية 79.4 مليار دولار بنهاية 2019، وفقاً لصحيفة "الاقتصادية" .

وحيث إن غالبية الشركات تتكبد ديونا طائلة وتكلفة إنتاج عالية، فإن المتعاملين تخلصوا من هذه الأسهم بشكل واضح، ما دفع عدة شركات للتداول إلى أدنى مستويات في تاريخها. وعلى الرغم من الاتجاه الهابط لتداولاتها منذ أواخر 2017 إلا أن الأسعار انزلقت بحدة هذا العام.

وهوت أسهم شركة بايونير للموارد الطبيعية PXD بنسبة 52%، بينما شركة كونشو ريسورسز CXO بنسبة 43%، كما هوت أسهم شركة دايموند باك إنرجي FANG بنسبة 66%، لتسجل تلك الشركات أدنى مستوى في أكثر من ثمانية أعوام.

وفي حين تتداول كل من أسهم شركة أوسيس بتروليوم OAS وبارسلي إنرجي PE وكذلك وايتنج بتروليوم WLL قرب أدنى مستوى لها في التاريخ.

ويأتي ذلك مع انهيار أسعار النفط جراء نضوب الطلب، ما أظهر تخمة عالمية في المعروض، في وقت لا يزال فيه مليارات الأشخاص حول العالم يلزمون منازلهم جراء انتشار فيروس كورونا.

وتسببت تداولات النفط خلال يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين في صدمة لأسواق النفط العالمية، حيث انهار الخام الأميركي، ليصل سعر تسليم مايو المدرج في سوق نيويورك إلى ما دون الصفر لأول مرة في التاريخ ما يعني أن المستثمرين مستعدون للدفع للتخلص من النفط.

وهوت أسعار أسهم شركة أوسيس بتروليوم OAS بنسبة 92%، إذ بلغت الخسائر السوقية منذ مطلع العام قرب مليار دولار لتتآكل القيمة السوقية للشركة إلى دون 100 مليون دولار، حيث إن الشركة تواجه تحديا كبيراً في التعامل مع استحقاق الديون الكبيرة بنهاية 2021 و2022، كما أنها تواجه خيار إعادة الهيكلة.

ويطالب الرئيس الأميركي دونالد ترمب الحكومة الاتحادية بإيجاد سبل لإتاحة أموال لصناعة النفط والغاز في الولايات المتحدة، حيث أصدر تعليمات إلى وزير الطاقة ووزير الخزانة لصوغ خطة ستتيح أموالا حتى تكون هذه الشركات والوظائف المهمة آمنة ولوقت طويل في المستقبل.

وبشأن أسعار نفط خام تكساس، فقد هوت بأكثر من 70% منذ مطلع العام الحالي، في حين هبط خام برنت بنحو 66% للفترة ذاتها ليتداول عند 20.7 دولار، وقت إعداد التقرير.

كلمات دالّة

#أسواق, #نفط, #شركات

إعلانات

الأكثر قراءة