عاجل

البث المباشر

شركة أميركية تزعم صناعة علاج يقضي على كورونا في 4 أيام

المصدر: لندن - العربية.نت

قالت شركة أدوية أميركية في ولاية كاليفورنيا إنها تمكَّنت من تحقيق اختراق كبير في مجال البحوث العلاجية المتعلقة بفيروس "كورونا" وبثت موجة من الأمل بشأن علاج حقيقي وفعال للفيروس ستتمكن من طرحه قريباً.

وزعمت شركة الأدوية الأميركية أنها اكتشفت علاجاً خارقاً يمكن أن يقضي على فيروس كورونا المستجد خلال أربعة أيام فقط، مشيرة إلى أن هذا العلاج يشكل اختراقاً كبيراً وهاماً في مجال مكافحة الفيروس الذي أصاب ملايين البشر وتسبب بوفاة مئات الآلاف حول العالم منذ ظهوره بداية العام الحالي وانتشاره بصورة سريعة جداً ليتحول إلى جائحة عالمية.

وكشفت شبكة "فوكس نيوز" الأميركية في تقرير اطلعت عليه "العربية.نت" أن شركة "سورينتو ثيرابيوتكس" التي تتخذ من ولاية كاليفورنيا مقراً لها ستعلن قريباً عن تفاصيل الاكتشاف الطبي الكبير الذي توصلت له، وهو عبارة عن أجسام مضادة للفيروس وتحمل اسم (STI-1499)، ومن شأنها "تثبيط الفيروس بنسبة 100%"، بحسب ما قالت الشركة.

وقالت المعلومات التي تسربت عن الشركة، إن هذه الأجسام المضادة يمكن أن تكون متوفرة كعلاج لفيروس كورونا قريباً وقبل شهور من التوصل إلى لقاح للفيروس.

ونقلت "فوكس نيوز" عن الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس للشركة الدكتور هنري جي قوله: "نود التأكيد أنه يوجد علاج، أي يوجد حل فعال وبنسبة 100%".

وأضاف: "إذا كان لدينا الجسم المضاد المحايد الذي يمكن أن يقضي على الفيروس من جسم الإنسان، فلن نحتاج بعدها إلى التباعد الاجتماعي. يمكنك أن تفتح المجتمع بدون أي خوف".

وتسعى شركات الرعاية الصحية والصناعات الدوائية بكل جهد لتطوير لقاحات أو علاجات على شكل أجسام مضادة، ودخلت في سباق مع الزمن من أجل إنتاج ذلك، وذلك وسط توقعات بأن يصل عدد الوفيات المرتبطة بفيروس "كوفيد 19" إلى 100 ألف وفاة داخل الولايات المتحدة وحدها بحلول الأول من الشهر المقبل.

وسجل سهم "سورينتو ثيرابيوتكس" صعوداً صاروخياً بعد تسرب الأنباء عن اكتشاف الشركة لهذه الأجسام المضادة، حيث ارتفع سهم الشركة في "وول ستريت" بنسبة 164% مساء الجمعة، بحسب ما رصدت "العربية.نت".

إعلانات

الأكثر قراءة