عاجل

البث المباشر

8 شركات تعلن إنشاء الكابل البحري 2Africa للإنترنت

الكابل يمتد بطول 37 ألف كلم حول القارة الإفريقية

المصدر: العربية.نت

أعلنت كل من شركة الصين الدولية لخدمات المحمول (China Mobile International) وفيسبوك وشركة إم.تي.إن جلوبال كونكت (MTN GlobalConnect) وشركة أورنج الفرنسية وشركة الاتصالات السعودية (stc) والشركة المصرية للاتصالات وشركة فودافون العالمية وشركة وايوك (WIOCC) عن إنشاء الكابل البحري 2Africa لخدمة القارة الإفريقية ومنطقة الشرق الأوسط.

وبحسب بيان صحافي صادر عن الجهات المشاركة في الكابل البحري، فقد تم اختيار شركة الكاتيل الفرنسية للشبكات البحرية (Alcatel Submarine Networks) لتنفيذ وإنشاء النظام البحري والذى يتم تمويله بالكامل من خلال أعضاء التحالف كما يساعد بشكل كبير على تعزيز الربط الدولي بين أوروبا وإفريقيا والشرق الأوسط.

موضوع يهمك
?
أظهر تحليل لستاندرد آند بورز غلوبال أن عدد الشركات أو الدول المعرضة لخطر خفض تصنيفها الائتماني إلى عالية المخاطر من...

كورونا يهدد 111 دولة وشركة بخفض تصنيفها المالي كورونا يهدد 111 دولة وشركة بخفض تصنيفها المالي اقتصاد

ويمتد الكابل البحري 2Africa بطول 37 ألف كيلومتر حول القارة الإفريقية من الشرق والغرب ليصبح نظام 2Africa أحد أطول مشروعات الكوابل البحرية في العالم حيث يربط قارة أوروبا (شرقا عبر مصر) ومنطقة الشرق الأوسط (عبر السعودية) من خلال 21 نقطة إنزال في 23 دولة إفريقية وشرق أوسطية وأوربية.

ومن المتوقع دخول الكابل الخدمة بنهاية عام 2023، حيث يوفر المشروع سرعات دولية كبيرة تصل إلى 180 تيرابيت/ثانية في بعض اجزاء الكابل للزوج الواحد من الالياف الضوئية والتي تعد الأعلى من إجمالي السعات المتوفرة من خلال الكوابل البحرية الأخرى والتي تخدم القارة الإفريقية حاليا.

وسوف يقوم كابل 2Africa بتلبية الاحتياجات الملحة لسعات الإنترنت بمناطق عديدة في إفريقيا فضلا عن الطلبات المتزايدة للسعات الدولية بمنطقة الشرق الأوسط، هذا بالإضافة الى دعم النمو المتزايد لخدمات الجيل الرابع والخامس وخدمات النطاق العريض والتي من شأنها تخدم مئات الملايين من البشر.

وسيوفر الكابل البحري الجديد السعات اللازمة لمقدمي الخدمات من خلال مراكز البيانات المتاحة ومحطات إنزال بالدول التي يتم إنزال الكابل بها، ومن خلال سياسة استخدام عادلة ومنصفة للخدمات والتي من شأنها دعم وتطوير بيئة الإنترنت من خلال توفير السعات الرقمية بشكل أكبر لكل من الشركات والمستخدمين.

وقد تم تصميم الكابل من الناحية الفنية بعناية فائقة بهدف الحصول على أعلى أداء تقني ممكن باستخدام أحدث التقنيات لأنظمة الألياف الضوئية لتحسين الأداء وتوفير خاصية التعددية الشبكية والمرونة المطلوبة بما في ذلك النقل الضوئي الآمن وبشكل مباشر من شرق وغرب إفريقيا والشرق الأوسط إلى أوروبا.

وقد قام أعضاء هذا التحالف 2Africa بالإضافة الى شركة ايرتيل الهندية بإبرام اتفاقية مع الشركة المصرية للاتصالات لتوفير مسارات أرضية جديدة وفريدة من نوعها للعبور من خلال أراضي مصر تتميز بالتنوع والاختلاف والاستخدام عن مسارات الكوابل البحرية الحالية ولربط البحر الأحمر والبحر المتوسط.

وتمتاز هذه المسارات بالتنوع الشبكي والمرونة المطلوبة من خلال استخدام مسارات جديده وموازية لقناة السويس من مدينة رأس غارب على البحر الأحمر إلى مدينة بورسعيد و كذلك استخدام محطات إنزال حديثة مزودة بأحدث تقنيات الجيل الجديد من كوابل الالياف الضوئية. وقد قامت الشركة المصرية للاتصالات بتوفير وتوفير وصلة بحرية جديدة في البحر الأحمر للربط بين محطات رأس غارب والسويس والذي تعتبر بمثابة مسارًا ثالثًا إضافيا.

إعلانات

الأكثر قراءة