طيران "ساس" تسعى لتمويل بـ 1.3 مليار دولار

الخطوط الجوية الإسكندنافية تحتاج خطة إنقاذ مالية من المالكين

نشر في: آخر تحديث:

قالت الخطوط الجوية الإسكندنافية (ساس) اليوم الاثنين لدى تقديمها خطة إعادة رسملة إنها تحتاج إلى تمويل جديد بنحو 12.5 مليار كرونة (1.33 مليار دولار) للنجاة من جائحة فيروس كورونا.

شركات الطيران من أكثر الشركات تضررا من إجراءات العزل العام واسعة النطاق وقيود السفر الرامية إلى مكافحة انتشار الفيروس، وهو ما أجبر تلك الشركات على وقف تحليق أغلب طائراتها.

وقالت ساس في بيان "الهدف من الخطة هو ضمان حصول ساس على تمويل كامل وأن تكون حقوق المساهمين عند المستويات التي سجلتها قبل جائحة كورونا (كوفيد-19) عندما تعود حركة الأعمال لمستويات ما قبل كورونا في 2022".

وقالت الحكومة السويدية إنها ستطلب من البرلمان السماح بضخ ما يصل إلى خمسة مليارات كرونة وزيادة حصتها في ساس بنسبة لم تحددها.

كما قالت حكومة الدنمرك إنها توصلت لاتفاق لدعم إعادة الرسملة. وأحجمت عن الإفصاح عن حجم ما ستستثمره من أموال، لكنها قالت إن المبلغ "يجب أن توازيه حصة عادلة من الملكية".

وبحلول الساعة 0804 بتوقيت غرينتش، صعدت أسهم ساس، التي تمتلك السويد 14.8% منها والدنمرك 14.2%.

وقالت السويد إن دعمها مشروط بوضع ساس لأهداف أكثر صرامة لتقليل الانبعاثات الضارة في إطار نموذج عملياتها الجديد.