أرامكو

العساف لـ"العربية": نشاطات أرامكو رفعت الطلب على المنصات البحرية

نشر في: آخر تحديث:

أشار محمد العساف نائب رئيس أرامكو لتطوير الأعمال الجديدة إلى المقومات التجارية والاستراتيجية لمشروع مجمع الملك سلمان العالمي للصناعات والخدمات البحرية كبيرة، ودور أرامكو في المشروع.

وقال العساف إن مشروع مجمع الملك سلمان العالمي ينطلق من 3 مقومات رئيسية وتتمثل بموقع المملكة والخليج العربي استراتيجياً في العالم، حيث إنه يضم مسارات ملاحية رئيسية تصل بين آسيا وإفريقيا وأوروبا وأميركا. المقوم الثاني هو كثافة الملاحة في الخليج العربي حيث يتوقع من المملكة أن تصل كثافة الملاحة بزيادة 6% سنوياً. المقوم الأخير هو نشاطات شركة أرامكو السعودية فيما يخص النفط والغاز رفع مستوى الطلب على المنصات البحرية والحفارات البحرية وكذلك ناقلات النفط. من ضمن الثلاث الأساسيات انطلقت فكرة مشروع مجمع الملك سلمان للصناعات العالمية والخدمات البحرية".

وأضاف العساف أن المشروع عند اكتماله سيوفر 17 مليار دولار للناتج المحلي للسعودية ويخلق 80 ألف وظيفة مباشرة وغير مباشرة. استيراد السعودية السنوي بحدود 12 مليار ريال، ومن المترقب أن يحد المشروع من هذه الاستيرادات".

وتعد الشركة العالمية للصناعات البحرية مشروعاً مشتركاً بين أرامكو السعودية وشركة لامبريل بي إل سي والشركة الوطنية للنقل البحري وشركة هيونداي للصناعات الثقيلة المحدودة، وسيعد مجمع الملك سلمان للصناعات والخدمات البحرية واحداً من أكبر المجمعات البحرية المتكاملة في العالم عند اكتمال مراحل التشغيل العام 2022م، ويقع المجمع في رأس الخير قرب مدينة الجبيل الصناعية، وسيكون قادراً على بناء أربع منصات حفر بحرية سنوياً وأكثر من 43 ناقلة بحرية سنوياً بما فيها ناقلات النفط العملاقة.