عاجل

البث المباشر

كيف تورط رئيس "واير كارد" الألمانية في الصراع بليبيا؟

المصدر: دبي - السيد محمد

في أحد الشهور الأولى لعام 2018، كان الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة "واير كارد" الألمانية، يعقد اجتماعا في منزله الراقي في ولاية ميونيخ الألمانية لتجنيد نحو 1500 من المرتزقة من أجل مشروع جديد في ليبيا.

ومنذ العام 2015، كانت ليبيا محل اهتمام جان مارساليك، وهو نمساوي الجنسية في أواخر الأربعينيات من العمر حيث كان البلد المثقل بالصراعات الأهلية مسرحا لطموحه في مشاريعه السرية بمنطقة الشرق الأوسط.

وارتبطت تلك المشاريع غالبيتها بأعمال غير مشروعة لتغذية الصراع والعمل لحساب أجهزة استخباراتية تعمل على الأرض في بلد تحول إلى بؤرة لعمل أجهزة الاستخبارات الغربية، بحسب ما ذكرته صحيفة "فايننشال تايمز".

وأظهرت وثائق سرية اطلعت عليها الصحيفة ورسائل للبريد الإلكتروني أن مارساليك خرج عن مقتضيات وظيفته في شركة "واير كارد" للمدفوعات التي كانت يوما ما مبعث فخر في ألمانيا والتي جاء سقوطها بعد تبخر نحو ملياري دولار من القوائم المالية للشركة في فضيحة هزت الأوساط الاقتصادية في ألمانيا.

انحراف عن المسار

ويثير انخراط رجل "واير كارد" الألمانية القوي في ليبيا عديد التساؤلات تتمحور حول السبب الرئيسي لهذا الأمر.

وقالت مصادر دبلوماسية لصحيفة "فايننشال تايمز" إن مارساليك كان يتطلع في بداية المطاف لدور في إعادة إعمار ليبيا التي بدا أنها قد تتحول لمركز للفرص بعد انتهاء الصراع المستمر لنحو عقد من الزمان.

ولكن اهتمامات الرجل سرعان ما تغيرت، إذ تقول المصادر للصحيفة إن مارساليك كان يسعى لتجنيد نحو 15 ألفا من المرتزقة في ليبيا من أجل السيطرة على عمليات الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا.

ولكن يطفو على السطح تساؤل آخر حول سبب اهتمام مارساليك بالهجرة غيرة الشرعية على نحو مفاجئ.

وقال مصدر دبلوماسي آخر للصحيفة: "كان المشروع بمثابة واجهة للترويج لجمعية الصداقة الروسية النمساوية المدعومة بالأساس من الحكومة الروسية والتي كانت تعمل على تقديم أدلة للاتحاد الأوروبي لإحداث تغيير فعلي في معضلة الهجرة غير الشرعية عبر ليبيا والتي ارتفعت بشدة منذ اندلاع الحرب الأهلية".

استخبارات غربية

وارتبط اسم مارساليك على نطاق واسع بالعمل مع أجهزة استخبارات غربية، بحسب ما نقلته الصحيفة عن مصادر على اطلاع بالأمر.

وقال مصدر للصحيفة: "يعتقد على نطاق واسع ارتباطه بإدارة المخابرات العسكرية الروسية وهي الوكالة المسؤولة عن عمليات قتل سابقة والحرب السرية في أوكرانيا وشبهة التلاعب في الانتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة".

موضوع يهمك
?
تقدم شركة وايركارد بطلب للمضي قدما في إشهار إفلاسها، اليوم الخميس، بعد فضيحة اختفاء 2.1 مليار دولار من الشركة.وأرجعت...

بعد فضيحة الـ 2.1 مليار.. "وايركارد" تعلن إفلاسها بعد فضيحة الـ 2.1 مليار.. "وايركارد" تعلن إفلاسها شركات

وتابع المصدر: "كانت العلاقة مصدر ريبة لجمع المقربين من مارساليك بما في ذلك الدائرة المقربة داخل شركة واير كارد".

فيما قالت مصادر أخرى للصحيفة إن أسماء أخرى لمسؤولين في النمسا تورطوا في جانب من العمليات المشبوهة لرئيس العمليات في الشركة الألمانية المنهارة.

طريد العدالة

واليوم وبعد انهيار "واير كارد" فإن جان مارساليك الذي اعتاد العيش في القصور طريد عديد الأجهزة الأمنية حول العالم.

وقالت مصادر لصحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية إن نحو 3 أجهزة استخبارات غربية تطارد الرجل الذي كان يوما ما ملء السمع والأبصار في مجتمع الأعمال الألماني مع كونه جزءا من قصة نجاح وهمية لعملاق المدفوعات الإلكترونية الألماني.

فيما أصدر المدعي العام الألماني مذكرة اعتقال لجان مارساليك مع تعميم المذكرة على كافة دول الاتحاد الأوروبي في محاولة للقبض على الرجل الذي يعتقد على نطاق واسع أنه جزء من قصة انهيار الشركة.

ويتصدر سقوط الشركة الألمانية عناوين الأخبار على مدار الأسابيع القليلة الماضية مع انهيار أسهمها في بورصة فرانكفورت بعد أن كانت قيمتها السوقية في يوم من الأيام نحو 28 مليار دولار.

كلمات دالّة

#ليبيا, #وايركارد

إعلانات